رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

وضع حجر أساس مشروع محطة معالجة صرف صحى شمال غرب ديروط بأسيوط

وضع حجر الأساس
وضع حجر الأساس
Advertisements

وضع اللواء عصام سعد محافظ أسيوط، حجر الأساس المرحلة الاولى لمحطة معالجة صرف صحى شمال غرب ديروط " دشلوط " والتى ستعمل بطاقة ( 20 – 30 ألف م3 / يوم ) بتكلفة اجمالية بلغت 1.5 مليار جنيه لخدمة قرى شمال غرب ديروط وذلك ضمن مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" والمشروع القومي لتطوير الريف المصري لتوصيل خدمات الصرف الصحي للقري الأكثر احتياجًا والتوسع في المشروعات التنموية والخدمية بقرى ومراكز المحافظة لتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين وتنفيذًا لخطة التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030.

 


وشارك المحافظ في وضع حجر الأساس حمادة زهير عضو مجلس النواب وحمادة زين قرشى ومصطفى الكحيلى عضوا مجلس الشيوخ، محمود نجار رئيس مركز ومدينة ديروط والمهندس صابر عبدالرؤوف مدير عام تنفيذ الاعمال بالهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي بأسيوط والمهندسة وفاء أحمد سيد مدير عام تنفيذ الأعمال المدنية بالهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي بأسيوط والمهندس عبد الله زكريا مدير الاعمال الكهروميكانيكية بالجهاز والمهندس حربى مقار رئيس قطاع شمال بشركة مياه الشرب والصرف الصحى والمهندس محمد عادل دياب مدير مشروعات المبادرة الرئاسية حياة كريمة بجهاز تعمير الوادي الجديد وعيون إبراهيم نائب رئيس المركز ومسئولي والمهندس محمود كامل رئيس قطاع أسيوط بشركة النصر العامة للمقاولات حسن علام المنفذة للمشروع  .


وقام محافظ أسيوط بوضع حجر الأساس وتفقد الاعمال التى بدأت بمحطة المعالجة واستمع إلى شرح من المهندس صابر عبد الرؤوف عن المشروع الذي يجرى تنفيذه ويتكون من محطة معالجة سيتم إقامتها على مساحة 30 فدان بطاقة انتاجية (20 إلى 30 ألف م3/ يوم ) ويخدم المشروع 12 قرية من قرى شمال غرب ديروط وهى  ويستفيد منه 350 ألف نسمة ووجه المحافظ مسئولي الجهاز التنفيذي للهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي والشركة المنفذة بالإلتزام بالجدول الزمني لتنفيذ المشروع ومراعاة معايير الجودة في تنفيذ الأعمال.


وأكد اللواء عصام سعد أن المحافظة لديها خطة متكاملة لتوصيل الصرف الصحي لجميع القرى لافتًا إلى إنه جارى تنفيذ 153 مشروع صرف صحي منها 9 محطات معالجة بتكلفة 15 مليار جنيه ضمن مشروعات المبادرة الرئاسية حياة كريمة والمشروع القومي لتطوير الريف المصري والذي يستهدف إحداث تطوير شامل لكافة القطاعات الخدمية بالقرى وتقديم خدمات أفضل للمواطنين وتحقيق تنمية حقيقية غير مسبوقة على أرض الواقع بإستثمارات عملاقة خاصة بالقرى والمناطق الأكثر احتياجًا مشيرًا إلى أن نسب تنفيذ مشروعات الصرف الصحي وصلت إلي نسب مرضية وذلك في إطار حرص المحافظة علي النهوض بمستوي الخدمات المقدمة وتطبيق مبادرة رئيس الجمهورية حياة كريمة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية