رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

رد فعل وكيل تعليم دمياط عن واقعة رفع علم فرنسا باحدي المدارس

 واقعة رفع علم يشبه
واقعة رفع علم يشبه علم دولة فرنسا بمدرسة في دمياط
Advertisements

صرح عادل عثمان وكيل وزارة التربية والتعليم بدمياط، بشأن واقعة رفع علم يشبه علم دولة فرنسا داخل إحدى المدارس اليوم، أن إدارة المدرسة طلبت من التلاميذ صناعة أعلام احتفالًا ببدء العام الدراسي الجديد وانتصارات أكتوبر المجيد، لافتا إلي أن مجموعة من التلاميذ قامت بصناعة العلم بطريقة خاطئة في وضع أفقي. 

بداية العام الدراسي الجديد

وأكد وكيل وزارة التربية والتعليم بدمياط،  أن ذلك الخطأ غير متعمد من التلاميذ بالإضافة إلى أن زاوية التصوير مع ضوء الشمس جعل اللون الأسود يبدو باللون الازرق، موضحا أن اللون الاسود يبدو باهتا بعض الشئ مما أوضح أنه علم دولة أخري.

رفع علم فرنسا 

وأضاف عادل عثمان وكيل وزارة التربية والتعليم بدمياط، أنه فور اكتشاف الأمر تم استدعاء القائمين علي إدارة المدرسة التي شهدت الواقعة لديوان مديرية التربية والتعليم، مشيرا إلي أنه قد تم تحويل الموضوع للشئون القانونية، للبت في الأمر ومحاسبة المقصرين. 

FB_IMG_1633872874763
FB_IMG_1633872874763

واضاف “عثمان” أن هناك من تداول الخبر بصورة سيئة دون، مطالبا الجميع بتحري الدقة قبل تداول تلك الأخبار، مشددا أنه سيتم محاسبة المقصرين في تلك الواقعة في الإطار الذي ينظمه القانون.

مدارس دمياط 

وشهدت مدرسة المنيا الجديدة بمحافظة دمياط، رفع علم يشبه علم دولة فرنسا أثناء طابور الصباح مما أثار جدلا واسعا بين الحاضرين، بينما تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك صورا لعدد من التلاميذ يرفعون العلم بشكل خاطئ مما أعطي انطباعا كونه علم دولة فرنسا. 

العام الدراسي الجديد

ينتظم ٢٤ مليون طالب وطالبة في الدراسة هذا العام مقيدين في ٦٠ ألف مدرسة حكومية وخاصة ودولية على مستوى الجمهورية. ومن بين هؤلاء مليوني طالب وطالبة بمدارس الدبلومات الفنية، بجانب أكثر من ١.٧ مليون طالب وطالبة في المدارس الثانوية العامة.
وتصر وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني على أن تكون الدراسة هذا العام نظامية في جميع المدارس بدوام كامل رغم المخاوف من انتشار فيروس كورونا.
وكانت وزارة التربية والتعليم شددت على ضرورة تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية  لمواجهة فيروس كورونا في المؤسسات التعليمية للحفاظ على صحة أبنائنا الطلاب، منها توفير زائرة صحية بكل مدرسة، والتنبيه على الطلاب بغسل الأيدي ومصاحبة الطلاب سواء في الخروج أو الدخول للفصول تحقيقًا للتباعد الاجتماعي، مؤكدة أنه لا نية لتأجيل الدراسة أو تقليل أيام الحضور بالمدارس، وأن الحضور يومي وإلزامي مع الحفاظ على اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية، وإذا حدث اختلاط إيجابي لحالة إصابة مؤكدة فيتم عزل الطالب بالمنزل ومتابعة حالته بشرط إحضار ما يفيد مخالطته لحالة إصابة مؤكدة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية