رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أستاذ نساء وتوليد: 70% نسبة الولادة القيصرية

الولادة القيصرية
الولادة القيصرية
Advertisements

قال الدكتور عمرو حسن أستاذ مساعد النساء والتوليد بقصر العيني، إن نسبة الولادة القيصرية في مصر حسب اآخر الإحصائيات تجاوزت الـ 70%.

رغبة الأزواج في الولادة القيصرية

وأكد خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “المصري أفندي” الذي يقدمه الإعلامي محمد علي خير بقناة “المحور”: "معظم الأزواج هم من يختارون الولادة القيصرية لزوجاتهم علشان يريحوا دماغهم".

معدلات الولادة الطبيعية

وأكد أن هناك انهيارا في معدلات الولادة الطبيعية والرضاعة الطبيعية في مصر، مشيرًا إلى أن وفيات الأمهات تزيد نسبتها من بعد الولادة الرابعة.
 

فوائد الرضاعة الطبيعية في زمن الكورونا

وأعلنت حملة ١٠٠٠ يوم في عمر الطفل التي أطلقتها وزارة الصحة أن الرضــاعة الطبيعيــة تحمـي حديثـي الولادة مـن الإصـابــة بالأمراض كما تسـاعــد على حمايتــهم طـوال فتــرة طفولتــهم.

وأكدت أنه يوصى بالرضاعــة الطبيعيـة في حالات الطوارئ مثل فيروس كورونا حيث إنها تقـوي الجهـاز المناعي للطفل بطرق كثيرة منها:

1- الرضاعة الطبيعية علاقة مباشرة بين الأم والطفل ولا يوجد وسيط بين الأم والطفل ولبن الأم لا يحتاج إلى تجهيز فلا يتعرض للتلوث، والعكس صحيح بالنسبة للبن الصناعي الذي يحتاج إلى إجراءات كثيرة يجب أن تقوم بها الأم لكي تقلل حدوث التلوث مثل غلي الماء، تعقيم الببرونة، التخزين السليم لعلبة اللبن الصناعي، استخدام اللبن الصناعي البودرة بالكميات الصحيحة.

2- الأجسام المضادة التي تكونت داخل جسم الأم استجابة لتطعيم طعمت به الأم أو مرض تعرضت له الأم، تنتقل هذه الأجسام المضادة مباشرة من جسم الأم إلى الطفل عن طريق لبن الأم لتزيد من مناعة الطفل؛ واللبن الصناعي لا يتمتع بهذه الميزة.

3- لبن الأم يحتوي على خلايا مناعية تعمل على إلتهام والقضاء على الميكروبات والفيروسات.

4- لبن الأم يحتوي على بروتين (أحماض أمينية) مهمة لمناعة جسم الطفل لا يوجد مثيل لها.

5- لبن الأم يحتوي على الفيتامينات مثل فيتامين (أ) بنسبة كبيرة وخاصة في لبن السرسوب (اللبن الذهبي) الذي يزيد من مناعة جسم المولود.

6- لبن السرسوب لزج يحافظ على صحة أمعاء المولود من الداخل ويمنع اختراق البكتريا لأمعاء الطفل بعد الولادة ويحميه من الأمراض.

7- لبن الأم يساعد على نمو البكتريا الصديقة الموجودة في أمعاء المولود التي تساعد على امتصاص المكونات الفريدة في لبن الأم وبالأخص المواد المناعية والمغذيات الدقيقة التي تساعد على حماية الطفل من العديد من أمراض الجهاز الهضمي والأمراض المعدية مثل الإسهال؛ وفي حالة استخدام الألبان الصناعية فإنها تغير الحالة داخل الأمعاء لمناخ ميكروبي غير مناسب يؤدي إلى تدمير البطان المناعي الداخلي للأمعاء.

ونصحت الحملة بالاستمرار في الرضاعة الطبيعية وتأجيل قرار الفطام.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية