رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الصحة: توفير لقاحات تكفي الأطقم الطبية قبل نهاية مارس.. وهذا موقف سبوتنك الروسي

وزيرة الصحة الدكتورة
وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد
Advertisements
أكد الدكتور خالد مجاهد المتحدث باسم وزارة الصحة، أنه من المتوقع وصول شحنات من لقاحات كورونا خلال الربع الأول من عام 2021 
تكفي الأطقم الطبية على مستوى جميع المحافظات.


وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "مصر تستطيع" الذي يقدمه الإعلامي أحمد وفيق بقناة "دي إم سي" أنه من المتوقع وصول خلال أيام قليلة جدًا الدفعة الأولى من لقاح إسترازينكا وذلك بعد إتمام صندوق "تحيا مصر" التعاقد مع الشركة المصنعة.

وأكد أنه جار تسجيل  لقاح سبوتنك الروسي من هيئة الدواء المصرية ولقاح صيني آخر وبعد ذلك سيتم التعاقد على شحنات منهما.

ولفت إلى أن 527 شخصا من الأطقم الطبية حصلوا على لقاح كورونا حتى الآن، وهناك تزايد في أعداد الراغبين في الحصول على اللقاح ويتم رصد الآثار الجانبية.

وأشار إلى أن الآثار الجانبية لتطعيم لقاح كورونا تتمثل في تكسير في الجسم وارتفاع بسيط في درجة حرارة الجسم.

وأوضح أن هناك انحسار كبير في أعداد اصابات كورونا ولا يجب التهاون في تطبيق الإجراءات الاحترازية.

وشهدت معدلات الإصابة بفيروس كورونا المستجد أمس انخفاضا في أعداد الإصابات والوفيات لأول مرة حيث تم تسجيل 632 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا و48 حالة وفاة بعدما ظلت أعداد الوفيات تتراوح حول ٥٠ وفاة يوميا منذ أسبوع.

وأكدت وزارة الصحة أن معدلات الوفيات في الموجة الثانية من فيروس كورونا أقل من الموجة الأولي وناشدت أي شخص فوق ٥٠ عاما يتعرض للإصابة بفيروس كورونا حتى في حالة ظهور أعراض بسيطة التوجه فورا للمستشفى لمنع أي مضاعفات عليه مؤكدة أن السبب في وجود وفيات من المرض وصول الحالات متأخرة إلى المستشفيات. 

وكانت وزارة الصحة والسكان أعلنت أمس، الأربعاء، عن خروج  530 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 127963 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 632 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 48 حالة جديدة.

وقال "مجاهد" إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الأربعاء، هو 163761 حالة من ضمنهم 127963 حالة تم شفاؤها، و 9115 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية