X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الإثنين 26 أغسطس 2019 م
8 تغطيات لوثيقة تأمين الأخطار الصناعية الشاملة.. تعرف عليها برلماني: مستشارو وزير التعليم ليسوا من أهل الخبرة ترعة "كفر كلا" بالغربية تتحول إلى مقلب للقمامة (صور) مصادرة 15 طن فول غير صالحة للاستهلاك الآدمي في الإسكندرية هاني حتحوت يستضيف إبراهيم سعيد في «الماتش» معارض بيع الأدوات المدرسية بالإسكندرية طوق النجاة للمواطنين من جشع التجار فحص بلاغات المرور بواقعة سرقة بطاريات السيارات بالمعادي آخرها طرح «فوري».. خبراء يحددون أسباب نجاح الطروحات الخاصة في البورصة بدء أولى مراحل تنفيذ تجميل العريش بمنحة رئاسية 150 مليون جنيه (صور) برلماني: وقف التعيينات ليس حلا في إصلاح الجهاز الإداري للدولة نائب رئيس بتروجت: نطالب اتحاد الكرة بتنفيذ حكم مركز التسوية "صحة قنا": تفعيل بروتوكول الأمصال ومكافحة العدوى بالمستشفيات معسكر مبكر للمقاصة بالإسكندرية استعدادا للقاء الزمالك جمال علام: تقدمت باستقالتي كمستشار لعدم أهمية دوري تقديم موعد معسكر المنتخب الأوليمبي 24 ساعة محمد شريف بعد انتقاله لإنبي: لاسارتي اتهمني بالباطل التحفظ على 76 ألف قطعة جاتوه في مصنع بدون ترخيص بأوسيم ضبط نصاب انتحل صفة مهندس بحي العجوزة حبس عامل تهرب من سداد 3 ملايين جنيه غرامات في دار السلام



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الاقتصاد + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

"القابضه للمياه" تتعاون مع المعاهد البحثية للاستفادة من الصرف

الثلاثاء 16/يوليه/2019 - 02:46 م
المهندس ممدوح رسلان المهندس ممدوح رسلان محمود يونس
 
أكد المهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، أهمية البحث العلمي ومواكبة التطورات العلمية المتلاحقة والتطبيقات الحديثة لرفع كفاءة مرافق مياه الشرب والصرف الصحي، مشيرًا إلى أن الشركة القابضة ترحب بكافة أشكال التعاون مع الجامعات والمعاهد والمراكز البحثية المصرية والأجنبية في مجالات إنتاج مياه الشرب وتجميع ومعالجة الصرف الصحي باستخدام التكنولوجيات الخضراء قليلة التكلفة لضمان الحفاظ على البيئه المحيطة ومواردها.

جاء ذلك أثناء افتتاح ورشة العمل التي نظمتها الإدارة العامة للبحوث والتطوير بالشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي بالتعاون مع جامعة برلين، تحت عنوان "إمكانية تحسين جودة مياه السيب النهائي لمحطات معالجة الصرف الصحي الابتدائية والثانوية باستخدام تقنية MAR_manage Aquifer Recharge".

وأوضح الدكتور صلاح بيومي نائب رئيس القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، أن تقنية الـ MAR إحدى التقنيات الطبيعية التي تعتمد على الطبقات الجيولوجية للتربة لاستقبال مياه السيب الناتجة من مراحل المعالجة لمياه الصرف الصحي وترشيحها من خلال احواض ترشيح أو خنادق أو ابار حقن لتحسين نوعيتها بالعمليات الطبيعية المصاحبة للترشيح في الطبقات الجيولوجية بباطن الأرض.

وأضاف، أن الورشة تهدف إلى دراسة مدي صلاحية تلك التقنية للتطبيق والتكلفة الاقتصادية لها ومراعاة عملية التشغيل والصيانة واستخدام النمذجة الرياضية للتنبؤ بالنتائج وعمل تقييم للمخاطر المحتملة في مصر.

وأوضح الدكتور مايكل شنايدر الأستاذ بجامعة برلين الحرة أن هذه التقنية تم تطبيقها في عدد من دول العالم ولاقت نجاحا ملحوظا في ألمانيا والهند على سبيل المثال، لأنها تتمتع بقدرة تخزينية عالية جدا للمياه.

وناقش الدكتور كمال غديفـ الأستاذ بجامعة قناة السويس التحديات المائية التي تواجهها مصر والتعريف بتقنية ال MAR وكفاءة المعالجة والحماية، موضحا أن القدرة على تخزين المياه تعتمد على خصائص الهيدرولوجية للطبقات.

وأضاف، غديف أن موجة الابتكارات الناشئة تساعد على تمكين انظمة معالجة المياه مع تقليل التكلفة وتخفيض معدلات استخدام الطاقة، وإعداد كوادر وبناء قدرات في الشركة القابضة والشركات التابعة في مجال تطبيقات تقنيات ال MAR وأوضح أن هذه التكنولوجيا تعد من الفرص الناشئة لتعزيز الأمن المائي وإعادة استخدام مياه الصرف الصحي في مصر، وقد شارك في ورشة العمل أساتذة وخبراء من المركز القومي لبحوث المياه والمركز القومي للبحوث الزراعية وأيضا المختصين من الشركة القابضة وشركاتها التابعة في محافظات الجمهورية.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات