رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements

رحلة كفاح رائعة لفنان صعيدي، شادي تعثر في الجامعة وتفوق في الرسم

بورتريه للفنان شادي،
بورتريه للفنان شادي، فيتو

اسمه شادي مبارك المغربي، فنان شاب، من جنوب الصعيد، وبالتحديد محافظة قنا، عمره 33 سنة.
شادي درس في مدرسة الخطوط العربية، وتخصص في فن "التذهيب".. ويعمل حاليا بدولة الكويت. 
برزت الموهبة الفطرية لديه منذ الصغر، من خلال حُبه للرسم والتلوين، وكان للتشجيع والتحفيز دور مهم جدًا في تكوين شخصيته وحبه للرسم في المرحلة الابتدائية، بداية من معلم مادة الرسم، وكذلك أسرته الصغيرة.

تشجيع حتى الإعدادية، وإحباط في الثانوية

يقول: "أسرتي شجعتني بعد أن انتبهت لموهبته، واستمر التحفيز حتى المرحلة الإعدادية، ثم تلقيت كلمات إحباط في المرحلة الثانوية، بنصائح من قبيل: "الدراسة أهم من تضييع هذا الوقت، وأنها مرحلة عُنق الزجاجة".

Advertisements

 

 


ويضيف: "بدأتُ ممارسة الخط والرسم في المرحلة الإعدادية كمساعد لأستاذي وصديقي الخطاط محمود رمضان، وكان له فضل إضافة فنية كبيرة إلى موهبتي، ثم استمريت بشكل فردي في الرسم والخط من عمل لوحات بسيطة بعد الدراسة ولافتات للمطاعم والمحلات بأسعار رمزية وبعضها بدون مقابل".

حلم الدراسة الأكاديمية

ويؤكد شادي: "كان حلمي أن ألتحق بعد الثانوية الأزهرية بمدرسة متخصصة لأدرس الرسم بشكل أكاديمي، لكن لم أتمكن، واكتفيتُ بمدرسة الخطوط العربية".

اقرأ أيضا: الباز فنان من المنصورة: "الرسم هو حياتي.. وجوه الناس باشوفها لوحات"

ويسرد قصة كفاحه، قائلا: "التحقتُ بكلية الدراسات الإسلامية ولكني لم أكمل دراستي في الفرقة الثالثة لأسباب خاصة، بجانب دخولي مدرسة الخطوط العربية بقنا، اشتغلت في أعمال وحرف يدوية كثيرة ومجالات مختلفة، هنا وهناك.. تنقلت كثيرًا ولم أجد نفسي، وكان طموحي أكبر بكثير.. أكملتُ دراستي في مدرسة الخطوط العربية حتى تخرجت بعد مشاركات وتجارب فاشلة وناجحة لإخراج أعمال فنية لأكون أول الدفعة، وأول المحافظة، ومن العشرة الأوائل على الجمهورية".


وبعد تخرجه في مدرسة الخطوط بتفوق، عمل بشكل فردي حر، ومارس رسم جداريات داخل المنازل والجمعيات والمدارس والحضانات والمطاعم، وعمل لوحات ولافتات، وما يخص الدعاية والإعلان، عُرضت عليه فرصة السفر للخارج.. وبعد الرفض والتردد قبل، وكانت هذه نقطة التحول، حيث سافر للكويت في 2017، وعمل خطاطًا ورسامًا بشركة من كبرى شركات الهدايا بالكويت، وسط كوكبة من فنانين متميزين ما بين خطاط ورسام ونحات، لكن كانت له بصمة فن وتميز كعادته باستمرار.

"تأثرتُ بالثقافة الفنية الخليجية"

يواصل شادي: "تأثرتُ بالثقافة الفنية الخليجية، وبدأتُ بالرسم والخط على جميع الخامات المختلفة؛ ملابس، أواني منزلية، إلخ، وجميع أنواع الهدايا لكن لم أكتفِ بذلك". 

وواصل الفنان القنائي رحلة الكفاح، واستمر في تعليم وتطوير نفسه بنفسه من خلال النظر والتأمل في تفاصيل الأشياء، وملاحظة ودراسة أعمال بعض الفنانين.


يقول أيضا: "كان هدفي الاستمرار وتطوير نفسي لأني أعلم أن كل هذه خطوات، ولكل مجتهد نصيب، وسأصل يومًا ما لشيء أحبه، ويستمر معي طوال العُمر". 

"أمارس الرسم بخامات مختلفة، مثلا: رصاص وإيكليرك وزيتي.. لكن يظل الرصاص هو القريب من قلبي لبساطته، وتستطيع بقلم واحد صنع لوحة كاملة".

الموهبة مع الممارسة والاستمرار

وجود موهبة الرسم مع الممارسة والاستمرار، ثم دمج الخط العربي والرسم معًا، ومن أسباب توفيقي بفضل الله تعالى أولًا كنت ومازلت شخصًا منظما ومنضبطا متأثرًا بوالدي، وملتزما، ومستمرا في عملي لسنوات تتعدى الـ 15 عامًا.

العقبات كانت كثيرة إلى حد ما وفي مقدمتها الكلمات السلبية، وهي أكبر معوقات البداية للرسام لعدم وجود فائدة في المدى القريب، وضعف سوق مجال الرسم مقارنة بأسواق الحرفيين، وجود الدراسة وضيق الوقت، وعدم دراسة الفنون بشكل أكاديمي.

تعلمت الديجيتال والبورتريه وتصميم "اللوجو"

ويضيف: "طورت من نفسي وتعلمت الرسم الديجيتال والبورتريه، وتصميم الشعارات "اللوجو".. والحمد لله بفضل من الله تم تنفيذ أعمال فنية وبيعها في دول عربية وأوروبية". 


ويوجه كلامه للآباء والأمهات، قائلا: "نصيحتي لأولياء الأمور قبل الشباب؛ أن يكتشفوا موهبة أبنائهم ويدعموهم ويحفزوهم ويعدموا مواهبهم وميولهم وهواياتهم الخاصة؛ لأن الإنسان عندما يوضع في مكان يحبه فإنه يتقن ويبدع، مشيرا إلى أن نجاح ابنك لا يقتصر على التعليم فحسب، كل المجالات عندما تبدع وتتميز تنجح فيها مع الصبر والاستمرار والمثابرة".


ويقول كذلك: نصيحتي للشباب أن يجتهدوا للتوفيق ما بين الدراسة والموهبة، وألا يتوقفوا عن السعي من أجل تحقيق أهدافهم، وطموحاتهم، فهذا هو المعنى الحقيقي للحياة".

ويضيف شادي: ‏هدفي من الرسم أن أكون صاحب مرسم كبير للتعليم وممارسة الفنون حتى لا يكون الرسم قاصرًا على اللوحات فقط، فالرسم يمكن دمجه مع كثير من الأشياء التي نستخدمها يوميًا لتعطي روحًا ‏حية".

ونقدم لكم من خلال موقع (فيتو)، تغطية ورصدًا مستمرًّا على مدار الـ 24 ساعة لـ أسعار الذهب، أسعار اللحوم ، أسعار الدولار ، أسعار اليورو ، أسعار العملات ، أخبار الرياضة ، أخبار مصر، أخبار اقتصاد ، أخبار المحافظات ، أخبار السياسة، أخبار الحوادث ، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي ، الدوري الإيطالي ، الدوري المصري، دوري أبطال أوروبا، دوري أبطال أفريقيا، دوري أبطال آسيا ، والأحداث الهامة و السياسة الخارجية والداخلية بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية. 

Advertisements
الجريدة الرسمية