رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

حقوقي: الاحتلال يتعمد انتهاك القانون الدولي.. ولا بد من تدخل لحماية الأطفال

قطاع غزة
قطاع غزة
Advertisements

أعرب الخبير الحقوقي الدولي أيمن عقيل، عن قلقه إزاء الوضع المتصاعد في غزة، والانتهاكات المستمرة ضد الفلسطنيين، مشيرًا إلى أن سلطة الاحتلال تتعمد بذلك انتهاك قوانين ومبادئ القانون الدولي الإنساني والوضع التاريخي القائم في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وشدد "عقيل" على ضرورة حماية المدنيين، وألا يكون الأطفال هدفًا لأي هجمات عسكرية حيث إن حماية المدنيين قاعدة عرفية راسخة في القانون الدولي الإنساني، وفي الأخير طالب عقيل الأمم المتحدة بضرورة إجراء فتح تحقيق دولي، والضغط على إسرائيل لإنهاء كافة الاعتداءات على المدنيين.

 

جرائم الحرب 

يذكر أن المنظمة العربية لحقوق الإنسان جددت إدانتها لتصعيد الاحتلال الإسرائيلي جرائم الحرب والانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسانبحق الشعب الفلسطيني، في خرق فاضح لمبادئ القانون الإنساني الدولي وأحكام اتفاقية جنيف الرابعة للعام 1949 الخاصة بقواعد معاملة المدنيين تحت الاحتلال.

وجددت المنظمة إدانتها للتخاذل والتهاون الدولي إزاء جرائم الحرب الإسرائيلية بحق المدنيين الفلسطينيين المحميين، وتؤكد أن أيادي المجتمعالدولي مخضبة بدماء المدنيين الفلسطينيين الذين تُركوا نهبًا لوحشية الاحتلال الإسرائيلي، وبينهم 14 شهيدًا و115 جريحًا، بينهم الأطفال والنساء الذين سقطوا ضحية العدوان الإسرائيلي حتى اللحظة.

 

فشل المنظومة الدولية 

وأكدت المنظمة أن بقاء الاحتلال الإسرائيلي خارج المساءلة والمحاسبة على الفظاعات التي يرتكبها بحق المدنيين الفلسطينيين يؤكد فشل المنظومة الدولية في النهوض بمسئولياتها ويُنذر بنهايتها، خاصة في ظل اختلال وازدواجية المعايير التي تتجلى للعيان في التصدي للفظاعات الإسرائيلية والتفاعل مع الحرب الروسية الأوكرانية، آخذًا في الاعتبار أن الدولة الفلسطينية الشرعية لم تحظ بعد بالاعتراف كعضو عامل في هيئة الأمم المتحدة، ما يلقي بالمسؤولية في تأمين الشعب الفلسطيني على كاهل المجتمع الدولي.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية