رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الابن العاق.. تأجيل قضية المتهم بقتل والده والشروع في قتل أمه بالدقهلية لـ24 يناير

جنايات المنصورة
جنايات المنصورة
Advertisements

أجلت الدائرة التاسعة بمحكمة جنايات المنصورة القضية برقم ٣٤٤٦ لسنة ٢٠٢١، مركز نبروه بمحضر رقم ١٣٠٠ كلي، والمعروفة إعلاميًّا بالابن العاق إلى جلسه ٢٤ يناير المقبل للمرافعة بعد سماع ومناقشة الطبيب الشرعي اليوم بغرفة المداولة.

وتم نظر القضية اليوم برئاسة المستشار حسين قنديل، وعضوية كل من المستشارين، محمد عبد الغفار، وياسر عبد القادر، وأمانة سر محمد عيسي، ومحمد رضوان.

 

يشار أن المتهم في القضية هو رامي إسماعيل عبد المجيد عبد العزيز مرعي ٣٤ سنة، مجند والمقيم بقرية درين مركز نبروه بمحافظة الدقهلية، وناقشت هيئة المحكمة الطبيب الشرعي، بغرفة المداولة، ما جاء بتقرير الصفة التشريحية للمجني عليه.

 

وجاء أمر الإحالة بالنيابة العامة بأن المتهم قام بقتل والده إسماعيل عبد المجيد عبد العزيز مرعي عمدا مع سبق الإصرار والترصد، وبيت النية وعقد العزم، بعقل إداره الشيطان، وفقد الوعي، بعد أن انتزعت كل القيم الإنسانية، وجسد سيطر عليه غروره، فخطت أقدامه لهلاك والده (وأحضر مادة قابلة للاشتعال، كيروسين)، وقام بدفع والده أرضًا وقام بسكب المادة المشتعلة على جسد والده، وأشعل النيران في أبيه عن طريق ( ولاعة) التي حولت المجني عليه بكتله من النيران، أحرقت جسد المجني عليه، ومحدثة إصابات كما جاءت في تقرير الطب الشرعي، والذي وصف أن المجني عليه جاءته سكرة الموت، متأثرا بحروقه، قاصدًا إزهاق روح والده، وفق ما جاءت في تحقيقات النيابة.


كما شرع الابن العاق في قتل والدته صباح عطيه السيد عبد العزيز، عمدا، مع سبق الاصرار والترصد، وعزم علي قتلها بنفس مافعله في والده، وكما مبين بالتحقيقات، محدثًا إصابات حروق متفرقة، كما جاءت في تقرير الطب الشرعي. قاصدًا قتلها أيضًا. ولكن إرادة الله كانت الأقوى على إرادته، وبدأت تتماثل للعلاج، وقام العاق بسكب الكورسين في منزل والده، راغبا في إحراق المسكن، بعد أن جاء باللهب الذي أشعل النيران في محتويات المنزل، كما هو مبين بالتحقيقات.


وشهدت أول الجلسات بتاريخ ٢٥ سبتمبر الماضي، لإحضار المتهم، واليوم تم الاستماع للطبيب الشرعي، والجدير بالذكر أن جلسة الاستماع بغرفة المداولة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية