X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الخميس 20 يونيو 2019 م
الأوقاف: افتتاح 38 مدرسة قرآنية جديدة "الداخلية" ترفض منح الجنسية المصرية لفلسطيني رئيس مدينة السادات: تشغيل 5 أتوبيسات ضمن منظومة النقل الداخلي "الداخلية" تسحب الجنسية من 21 مصريا وتأذن لـ43 بالتجنس بأجنبية "إسكان النواب" تناقش مشكلات الإسكان الاجتماعى والعشوائيات والأحكام الصادرة ضد محافظة القاهرة كشف غموض سرقة فيلا رجل أعمال في الشيخ زايد اسعار الحديد والأسمنت اليوم في مصر الأزهر يشارك في مؤتمر عالمي عن دور"أبي حنيفة" في خدمة الفقه الإسلامي رئيس حي الوراق: حملات دورية لمتابعة نظافة محور روض الفرج عاطف فاروق يكتب: التحقيق مع قيادات الشئون القانونية بمحافظة القاهرة اسعار الليمون اليوم | اسعار الخضروات والفواكه اليوم 2019/6/20 رئيس مجلس النواب يصل القاهرة قادما من الصين وزير رياضة مدغشقر يصل مطار القاهرة لحضور افتتاح الأمم الأفريقية مصرع وإصابة 3 أشخاص في انقلاب سيارتين بأسيوط تعرف على تأخيرات قطارات السكة الحديد بجميع الخطوط اليوم مجلس الوزراء يسحب الجنسية المصرية من فلسطيني مواليد سوريا التخطيط: مصر من أوائل الدول في وضع إستراتيجية ٢٠٣٠ ضبط مناظير طبية بنصف مليون جنيه بحوزة راكب في مطار القاهرة جهاز "القاهرة الجديدة" يطالب أصحاب المصانع والمحال المخالفة بتوفيق أوضاعهم



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

إلى نوابنا: تمهلوا!

الخميس 23/مايو/2019 - 12:52 م
 
نعم، تمهلوا أيها السادة النواب المحترمون في زيادة الحد الأقصى للدخول، وهو الاقتراح لمشروع القانون الذي تقدم به أحد زملائكم أو يعتزم ذلك.. فليس من الحكمة أن تفعلوا ذلك، حتى ولو تم تبريره بزيادة الحد الأدنى للأجور من ١٢٠٠ إلى ٢٠٠٠ جنيه..

كذلك ليس من حسن السياسة أن تفعلوا ذلك في وقت لم يعوض فيه قرار رفع الحد الأدنى للأجور إلا بعض ما تحمله صغار العاملين من آثار وتداعيات الإصلاح الإقتصادي، والتي وصلت ذروتها في عام ٢٠١٧، حينما صعد معدل التضخم إلى ٣٣ في المئة، وهو الآن رغم انخفاضه للنصف ما زال كبيرا ومرهقا لهم..

ولعل هذا ما دعا الرئيس السيسي للقول إن حزمة القرارات التي أعلنها الشهر الماضي لتعويض العاملين وأصحاب المعاشات ليست كافية، وسوف يتلوها مستقبلا المزيدُ من القرارات.

إن زيادة أو رفع الحد الأقصى للأجور والدخول الآن يحمل رسالة لعموم المواطنين بأن بوصلة الإدارة والحكومة المصرية لا تتجه صوبهم، وإنما تتجه أساسا إلى القادرين، والذين ليسوا هم الأولى برعايتها ولا حق بانحيازها لهم.. فالعدل لا يقتضى مساواة كمية في المجتمع، وإنما يحتاج لتحقيقه انحيازا للأضعف والأكثر احتياجا والذين ما زالوا يعانون من الصعوبات المعيشية، وتحملوا عن طيب خاطر الكثير منذ بدء الإصلاح الإقتصادي بتعويم الجنيه المصري.

كما أن الحد الأقصى للأجور والدخول الحالي الذي يريد أحد نوابنا المحترمين مضاعفته تقريبا، لا تلتزم به العديد من الجهات والمؤسسات الحكومية، مثل القطاع المصرفي، وقطاع البترول، وقطاع الاتصالات.. وذلك بعد أن حصلت بعض تلك الجهات على قرار من مجلس الدولة يقضي باستثنائها من هذا الحد الأقصى للدخول، وجارتها جهات أخرى بحكم الأمر الواقع.

تمهلوا أيها السادة النواب المحترمون في رفع الحد الأقصى للدخول حتى لا تفرغوا قرارات الرئيس السيسي المنحازة للأقل قدرة من رسالتها السياسية والاجتماعية..

وَيَاحبذا أن تشغلوا أنفسكم أفضل بتنفيذ إحدى وصايا صندوق النقد الدولي لنا بخصوص توسيع برامج الحماية الاجتماعية للفقراء وأصحاب الدخول المحدودة، ووصية عدد من خبراء الاقتصاد في البلاد التي خلت منها توصيات الصندوق، وهي توفير حماية لأبناء الطبقة المتوسطة حتى لا ينزلق من يعيشون من أبنائها على هامش خط الفقر إلى تحت هذا الخط.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات