X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
السبت 17 أغسطس 2019 م
استشاري ترميم يوضح الوثائق التاريخية الدالة على صحة ألوان قصر البارون حملة المليون زريعة.. صدقة جارية لتوفير الأسماك لصيادي وأهالي البحيرة وزير الرياضة يهنئ بعثة دورة الألعاب الأفريقية بتحقيق أول ميداليتين بالأسماء.. مصرع وإصابة 4 أشخاص بينهم طفلة بحادث انقلاب سيارة ببورسعيد النيابة تعاين موقع حادث مشاجرة بالأسلحة الآلية بين عائلتين في العياط محافظ بورسعيد يشيد بإنشاءات مركز شباب الحي الإماراتي (صور) تعرف على موعد وتفاصيل كأس مصر للملاحة سقوط سيارة بترعة الإسماعيلية وإصابة قائدها (صور) تفاصيل جلسة تحضير الشناوي لعرين الأهلي أمام بيراميدز ضبط راكب حاول تهريب أجهزة تنصت داخل جواربه بمطار القاهرة (صور) الجبلاية تشترط موافقة الأمن لإقامة مباريات المصري بإستاد الإسماعيلية ضبط محاولة تهريب سبائك ذهبية بمطار القاهرة (صور) مصرع سائق توك توك على يد صديقه في الغربية تأجيل محاكمة 44 متهما في "داعش سيناء" لـ14 سبتمبر إنهاء صفقة انتقال محمد شريف لاعب الأهلي لإنبي غدا أرسنال يهزم بيرنلي 2/1 في الدوري الإنجليزي (فيديو) كواليس جلسة حسام عاشور مع لاعبي الأهلي قبل مواجهة بيراميدز غلق باب الحجز لأراضي القرعة التكميلية بـ"الإسكان المتميز".. الإثنين لصيانة المغذي.. فصل الكهرباء عن الحمرايا وبني سليمان ببني سويف



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الساخرون + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

إسماعيل ياسين على موائد الرحمن: "آه ياني يا جوعان ياني يا ماما.. إنني في غاية الانجياع"

الجمعة 17/مايو/2019 - 02:24 م
إسماعيل ياسين إسماعيل ياسين
 
آه يا شلاضيمي ياني يابا.. اللهم إني صايم.. أين أنت يا موائد الرحمن.. أين أنت يا لمة الجدعان.. إنني أشعر بالرغبة في العودة إلى الماضي.. أين أنت يا عفركوش يا ابن برتكوش كي تأخذني إلى هناك

آه ياني يا جوعان ياني يا ماما.. إنني في غاية الانجياع.. هي موائد الرحمن اللى كانت في كل شوارع مصر راحت فين يا جودعان.. دي شلاضيم بُقي ما شافتش لغاية النهارده غير مائدة واحدة رغم مرور أسبوع كامل من رمضان.. الشوارع بتبقى ناشفة ساعة المغربية.. اللهم إلا كام واحد بيشاوروا للعربيات ويلقون عليها أكياس التمر والبلح والعصير، وكأن هذا هو التكافل الاجتماعي اللى ربنا وصانا عليه.. لأ يا خويا ده ماهواش تكافل ولا نيلة، ده كل الحكاية إنك طمعان تاخد ثواب الصيام بتاع الناس بشوية تمر وبلحتين.. ياخي جاتك ستين نيلة عليك وعلى اللي عايزة خلف يشبهك..
طب خدوها من عمكم سمعمع بقى.. واسمعوا وعوا.. الناس اللي في العربيات دي ساعة المغربية إما مروحين أو معزومين على الفطار.. وبالتأكيد مش هيشق صيامه من تلك الأكياس التي تلقيها عليه.. لأنه ببساطة هيستخسر فيك ثواب إفطاره، ولن يشرب هذا التمر ولن يأكل ذاك البلح حتى يصل إلى بيته أو إلى الناس اللي معزوم عندهم، ورايح لهم على مدفع الإفطار علشان ياخدوا هما الثواب بتاع صيامه، لأنهم عاملين وليمة يا أيها الأكتع وليس كيس تمر يا أيها البني آدم!
الأكياس دي تطلع بيها هناك على الطريق السريع.. علشان الناس اللى مسافرة مسافات بعيدة.. أو تطلع بيها على محطة القطار وتلقيها على المسافرين.. ساعتها ستأخذ ثواب إفطار الصائم، لأنه ليس معه ما يفطر عليه، ده أنا لفيت شوارع المحروسة اللى متعود ألاقي فيها الموائد إلا أنني لم أجد أي موائد وكأنها فص ملح وداب، اللهم إلا كام مائدة كده على استحياء.. آه والنبي ياخويا على استحياء لدرجة إنى بقيت متوغوش وبُقى لا يطاوعني على الكلام.. لذلك لن أقول لكم سوى.. سلامو عليكوووووووووووووو

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات