X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأربعاء 24 أبريل 2019 م
3 أيام راحة سلبية للاعبى المنتخب قبل معسكر أمم أفريقيا اقتصادية البرلمان ترجئ موافقتها على موازنة ديوان قطاع الأعمال الريف المصري: مستثمر قبرصى زراعة 30 ألف فدان بالزيتون وتصنيع الزيت في المغرة عامر حسين يتفقد أعمال التطوير بإستاد الإسكندرية (صور) رئيس البورصة: الشفافية والإفصاح أساس لتعزيز التعامل بأسواق الدخل الثابت مقتل شاب على يد زميله في طنطا اقتصادية البرلمان توصى بإعادة النظر في بند الأجور بموازنة قناة السويس 4 معلومات عن مشروع "روابط" لتنمية سلسلة القيمة المضافة بقطاع الألبان أصحاب الفخامة والجلالة والسمو خبير بالأرصاد الجوية ينصح بارتداء الملابس الثقيلة ليلا نيشان: تركيا تعتبر إبادة الأرمن حدثا.. وترفض الاعتذار (فيديو) جماهير فرايبورج تدعم عمرو فهمي بعد إقالته من الكاف تأجيل إعادة محاكمة 47 متهما بـ"اقتحام قسم التبين" لـ12 مايو بعد البصخة.. ماذا تبقى للأقباط من أسبوع الآلام؟ القناة 99 بطلا لدوري القطاعات للناشئين الزمالك يوقف مستحقات لاعبيه لحين العودة لصدارة الدوري تفاصيل المران الختامي لفريق الإسماعيلي استعدادا لمواجهة دجلة استعجال التحريات في عقر كلب لـ"سائق توك توك"بعين شمس تجديد حبس متهمين بسرقة "مسنة" في مصر الجديدة



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

الانتماء المفقود في القلعة الحمراء

الإثنين 15/أبريل/2019 - 12:55 م
عصام كامل
 
خرج الأهلي خروجا مذلا من بطولة ظل هو رائدها وبطلها والقادر على تحقيقها لسنوات، خرج الأهلي لأنه لم يعد هو الأهلي الذي نعرفه، أهلي اليوم مجموعة من المرتزقة يلعب الواحد فيهم لمن يدفع أكثر، ليس من بين اللاعبين من يؤمن بدستور الأهلي، أهلي الفانلة اختفى في ظروف غامضة، بعد أن ظن من يديرونه أن "شرا العبد ولا تربيته" مع الفارق، روح الفانلة الحمراء لم تظهر منذ فترة طويلة وإن لم نرجع إليها فلن يعود الأهلي.

صفقات مشبوهة ضمت إلى النادي العريق عددا من البؤساء الذين لا يصلحون لصنع بطولة، لا يعرف الواحد فيهم أن مجرد وجوده في هذا النادي بمثابة هوية وطنية صنعت لبلادنا تاريخا عريقا من البطولات على مدار قرن كامل، أصبح بموجبه نادي القرن، شرف الانضمام إلى الأهلي لم يعد أيقونة لهؤلاء، المال أيقونتهم الوحيدة، مع إيماننا بأن عنصر المال مهم للجميع، غير أنه كان دوما في المرتبة الثانية لمن يشرف بارتداء الفانلة الحمراء.

إذا أردنا العودة فإن روح الفانلة هي الدستور الضامن للعودة، والمال في المرتبة الثانية أو الثالثة أو الخامسة، الأهلي الذي كان يفاجئ الجماهير كل حقبة زمنية بولادة جيل جديد من حياكة مدرستة، وصناعة معمله، أصبح مجرد تاجر يملك مالا وفيرا يكتنز به كل ما تقع عليه عينه دون عناء الصناعة، أو الاهتمام بخلق أجيالا "أهلاوية" تعرف دهاليز النادي وتاريخه العريق، تتحرك وفق مصلحته، وترفع أهداف النادي فوق الأهداف الدنيا التي تمكنت من الأجيال الجديدة.

أمام "الخطيب" مهمة ثقيلة ليزرع براعم بدل الأشجار التي شاخت، براعم الانتماء إلى القلعة الحمراء، القضية ليست في المدرب، وليست في حجم ما دفعناه في اللاعبين، القضية معنوية مهما قيل عن الاستثمار الجديد، وصناعة كرة القدم، لو كانت المسألة مسألة أموال وتكالب وشراء وبيع، فلماذا نجحت فرق فقيرة في تقديم نموذج مشرف على مدار سنوات قليلة، عودة الروح أصعب بكثير من صفقات الشراء والاحتكار والاستحواذ على كل موهبة ترى النور.

الأهلي بلاعبين أقل من الموجودين صنع تاريخا مشرفا، وبهؤلاء الذين جمعهم من كل حدب وصوب، لن نرى إلا مرتزقة تحركهم الدولارات مثل الجيوش الوطنية وجيوش المرتزقة، عودة الانتماء أهم بكثير من الاستحواذ على بضاعة، مهما ارتفع سعرها فهي رخيصة.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات