رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

سلفي: النطق الشفوي معتمد بالزواج والطلاق والتوثيق لم يكن بعهد النبي

Advertisements

قال سامح عبد الحميد، القيادى السلفي، إن النطق الشفوي هو المعتمد في الزواج والطلاق ودخول الإسلام والرِّدة وغير ذلك، أما التوثيق في الأوراق فهذا جديد ولم يكن في عهد النبي صلَّ الله عليه وسلم، وليس هناك آية أو حديث في قِصر الطلاق عند المأذون أو في حضرة الشهود.


وأضاف عبدالحميد لـ"فيتو" أن الذين يقولون بعدم وقوع الطلاق شفويًا لا يملكون أي دليل، بل كلامهم يُخالف الأدلة الصحيحة الصريحة، ويُخالف الأئمة وأهل العلم، مشيرا إلى أن التوثيق عند المأذون مهم بلا شك، لكنه مجرد تدوين للطلاق الذي وقع بالفعل شفويًّا.

يذكر أن رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، طالب خلال خطابه باحتفلات أعياد الشرطة، أمس الثلاثاء، بسن تشريع يحدّ من ظاهرة الطلاق الشفوي، وضرورة توثيقه عن مأذون.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية