رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements

طالب يبتكر منصة لحماية "روميكا" من الانقراض

جامعة هارفارد، فيتو
جامعة هارفارد، فيتو

ابتكر طالب بجامعة هارفارد منصة جديدة لجمع البيانات هدفها الحفاظ على تسجيل صوت «روميكا»، وهي مجموعة مفردات متنوعة من اللغة اليونانية المهددة بالانقراض منذ آلاف السنين، ويعتبر الخبراء أنها منجم لغوي، وجسر إلى العالم القديم.

ومن المتوقع أن تؤدي المبادرة التي تقودها البروفيسورة إيوانا سيتاريدو، من جامعة كامبريدج، إلى لفت الانتباه العالمي للوضع الحرج للعديد من لغات الشعوب الأصلية، وتعبئة أصحاب المصلحة والموارد، ومن أجل الحفاظ عليها وإحيائها وتعزيزها.

Advertisements

التحول اللغوي المستمر إلى اللغة التركية

تجدر الإشارة إلى أن «روميكا» لم يتبق بها سوى بضعة آلاف من المتحدثين الأصليين في منطقة طرابزون التركية، لكن من الصعب حساب العدد الدقيق، خصوصًا بسبب وجود عدد كبير من المتحدثين بالتراث في الشتات والتحول اللغوي المستمر إلى اللغة التركية.

وتعتبر لغة «روميكا» نظام كتابة وتم نقله شفهيًّا فقط، والتواصل المكثف مع اللغة التركية، وغياب آليات الدعم لتسهيل انتقال العدوى بين الأجيال، والوصم الاجتماعي والثقافي، والهجرة، كلها أمور أثرت سلبًا في روميكا، وتزيد أعمار نسبة عالية من المتحدثين الأصليين في طرابزون على 65 عامًا ويتعلم عدد أقل من الشباب اللغة.

وتطلب منصة «روميكا» من الجمهور في أي مكان في العالم تحميل التسجيلات الصوتية للغة التي يتم التحدث بها.

التعهيد الجماعي للكلام

والمعروف أن التعهيد الجماعي للكلام هو منصة جديدة تساعد المتحدثين على بناء مستودع للبيانات المنطوقة للغاتهم المهددة بالانقراض مع السماح للباحثين بتوثيقها، لكنها أيضًا تحفز المتحدثين على تقدير تراثهم اللغوي. وفي الوقت نفسه، من خلال إنشاء نصب تذكاري دائم للغات.

وفي السياق، يوضح البروفيسور سيتاريدو، الذي يدرس روميكا منذ 16 عامًا: «لغتهم، يمكن أن تساعد المتحدثين على الاعتراف بهويتهم من أشخاص خارج مجتمع الكلام الخاص بهم».

وقد تم تصميم المنصة من قبل أحد طلاب جامعة هارفارد في علوم الكمبيوتر، ماثيو نزاري، وهو نفسه متحدث تراثي باللغة الآرامية.

 بيئة تعليمية طبيعية

 ويتطلعون معًا لأن تمهد الطريق أيضًا لإنتاج المواد اللغوية في بيئة تعليمية طبيعية بعيدًا عن الفصول الدراسية، لكنها تعتمد بدلًا من ذلك على الاستخدام اليومي والشفهية والمجتمع.

وطوال الـ 150 عامًا الماضية، جمع أربعة باحثين ميدانيين بيانات عن روميكا في طرابزون، ومن خلال التعامل مع المجتمعات المحلية، خصوصًا المتحدثات الإناث، جمع سيتاريدو أكبر مجموعة من البيانات الصوتية والمرئية الموجودة أحادية اللغة والتي تصل إلى أكثر من 29 جيجابايت من البيانات ذات المصادر الأخلاقية، وقام بتأليف 21 منشورًا تمت مراجعته من قبل النظراء، وحصل فيلم على موقع يوتيوب حول العمل الميداني لسيتاريدو على 723000 مشاهدة حتى الآن.

ونقدم لكم من خلال موقع (فيتو)، تغطية ورصدًا مستمرًّا على مدار الـ 24 ساعة لـ أسعار الذهب، أسعار اللحوم ، أسعار الدولار ، أسعار اليورو ، أسعار العملات ، أخبار الرياضة ، أخبار مصر، أخبار اقتصاد ، أخبار المحافظات ، أخبار السياسة، أخبار الحوادث ، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي ، الدوري الإيطالي ، الدوري المصري، دوري أبطال أوروبا ، دوري أبطال أفريقيا ، دوري أبطال آسيا ، والأحداث الهامة و السياسة الخارجية والداخلية بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية.

Advertisements
الجريدة الرسمية