رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

رحلة أقراص عباد الشمس من شراء التقاوي لحصاده وبيعه بالأسواق |فيديو

محصول عباد الشمس
محصول عباد الشمس بالبحيرة
Advertisements

يُعد محصول عباد الشمس من أهم المحاصيل الزراعية بالنسبة للفلاح، وانتشرت زراعته بالتحديد خلال العامين الماضيين بأراضي محافظة البحيرة، فأصبح يزرع على مساحات واسعة وباهتمام كبير عن السابق.


و يقول إبراهيم درويش،  أحد مزارعي محصول عباد الشمس: إن المحصول لقي إقبالا من المزارعين بالعامين الماضيين، ويتم زراعة المحصول ثلاث مرات خلال العام أو على حد قوله ثلاث "عراوي "  خلال شهور السنة، ويأخد المحصول منذ بدايته حتى وقت حصاده ما يقرب من 3 شهور.


و تتم زراعته من بداية شراء التقاو، والتي يتراوح سعر الكيلو من 600 إلى 700 جنيه، ثم تزرع على مسافة متساوية بين الواحدة والأخرى ما يقرب من ربع متر حتى تستطيع أن تنمو أقراص عباد الشمس بشكل مريح ويستهلك الفدان الواحد ما يقرب من 4 كليو تقاوي.


و يقوم المزارع بري المحصول ما يقرب من 4 مرات أولها  في يوم الزراعة حتى تلين حبات التقاوي الصلبة ثم من بعدها 15 يوما والثالثة بعد 3 شهور والأخيرة عند قرب حصاده، وبكل مرة يقوم بتغذيته بإضافة عدد من المبيدات والمغذيات الزراعية،مشيرا إلى أن محصول عباد الشمس يجب روّيّه بحرص حيث يمكن إتلافه إذا تم غمر الأرض بالماء  .


وأكد أن بعد 3 شهور  تبدو أوراقه في أخذ اللون الأصفر الغامق وما يدل على إتمام نضجه ومن ثم  تبدأ عملية حصاده وجمعه بقطع الأقراص الدائرية وتفريغها من محصول اللب عن طريق ضربه بعصا خشبية حتى يسهل تفريغه بشكل أسرع، ويتم أخذ أعواد المحصول وتجفيفها للاستخدام في إشعال الأفران الريفية.


وأشار إلى أن أقراص عباد الشمس عند اقتراب النضج تبدأ في الميل لأسفل نظرًا لثقلها وامتلائها باللب داخل الأقراص، متابعا أن أسعار المحصول تختلف من عام لآخر بسبب اختلاف الأسعار بشكل مستمر ولكن يمكن أن يحصل الفلاح ما يقرب من 20 جنيها بالفدان عن بيع محصوله بالأسواق.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية