رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

حبس متهمين بالإسماعيلية لحيازتهما مواد مخدرة

مخدر الحشيش
مخدر الحشيش
Advertisements

أصدرت نيابة الإسماعيلية، قرارًا بحبس متهمين، ضبط بحوزتهما 150 طربة حشيش وزنت 15 كيلو جرام، وتقدر قيمتها بمليون جنيه، 4 أيام على ذمة التحقيق. 

بداية الواقعة  

وتعود أحداث الواقعة، عندما تلقى اللواء منصور لاشين مساعد وزير الداخلية مدير أمن الإسماعيلية، إخطارًا يفيد برصد الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بقطاع مكافحة المخدرات والأسلحة والذخائر غير المرخصة نشاط إثنين من العناصر الإجرامية، مقيمان بدائرة مركز شرطة التل الكبير بمحافظة الإسماعيلية تخصصا في الاتجار بمخدر الحشيش بكميات كبيرة وترويجها على عملائهما مُتخذان من دائرة مركز شرطة التل الكبير بمحافظة الإسماعيلية مسرحًا لمزاولة نشاطهما الإجرامي. 

 

ضبط المتهمين 

عقب تقنين الإجراءات بالتنسيق مع قطاعي الأمن الوطني والأمن العام، وبالاشتراك مع مديرية أمن الإسماعيلية، تم استهدافهما وأمكن ضبطهما حال تواجدهما بدائرة المركز، وبحوزتهما (عدد 150 طربة لمخدر الحشيش وزنت 15 كيلو جرام - مبلغ مالى – 2 هاتف محمول). 

 

حشيش بمليون جنيه 

وبمواجهتهما بالمضبوطات أيدا ما جاء في التحريات، وتقدر القيمة المالية للمواد المخدرة المضبوطة (1٫050٫000) مليون وخمسون ألف جنيه تقريبًا، فتم اتخاذ الإجراءات القانونية. 

 

وتم التحفظ على المتهمين والمضبوطات، وبعرضهما على النيابة قررت حبسهما 4 أيام على ذمة التحقيقات. 

 

وكانت قد اخلت نيابة أول الإسماعيلية، سبيل المتهم " م.ع " مدعي النبوة وذلك بعد حبسة عده أيام على زمة التحقيقات في واقعة ادعائه النبوة، حيث تم تسليمه لذويه تمهيدا لعرض على طبيب نفسي وخضوعه للعلاج من الإدمان.   

 

وكانت قد تمكنت وحدة مباحث قسم ثان الإسماعيلية، من إلقاء القبض علي شخص في الخمسينيات من العمر لادعائه النبوة خلال سيره في شوارع مدينة الإسماعيلية، وهو يمتضي جواد ويسر في الطريق العام. 

 

بيان وزارة الداخلية 

وكشفت أجهزة وزارة الداخلية، في بيان رسمي ملابسات ما تم تداوله على موقع التواصل الإجتماعى "فيس بوك" بشأن تجول أحد الأشخاص ممتطيا حصان بأحد الشوارع الإسماعيلية ويدعى النبوة. 

 

سجل إجرامي 

وقال البيان إنه تم تحديد الشخص وتبين أنه مقيم بدائرة قسم ثان الإسماعيلية "له معلومات جنائية" ويمتلك حصانين يقوم بتأجيرهما للصبية بالمتنزهات والحدائق العامة، وأنه من مدمنى المواد المخدرة. 

 

منشور على التواصل الاجتماعي 

وكان عدد من رواد التواصل الاجتماعي قد تداولوا منشورا على محرك التواصل الاجتماعي فيس بوك يتحدثون فيه عن قيام احد الأشخاص بالسير في إحدى شوارع الإسماعيلية الشهيرة وهو يمتضي جوادا مدعيا النبوة،  مما اصاب الجميع بالبدهشة والهول والفرع.  
 

العثور على جثة بترعة الإسماعيلية 

وكان قد عثر عدد من أهالى محافظة الإسماعيلية،  على جثة شاب في العقد الثالث من عمرة ملقاه بالمجرى المائي لترعة الإسماعيلية، وتظهر على جسدة أثار ضرب وتعذيب.   

 

إخطار بالعثور على جثة 
تلقي اللواء منصور لاشين مساعد وزير الداخلية مدير أمن الإسماعيلية اخطارا من شرطة النجدة، تفيد بالعثور على جثة شاب مقتول بترعة الإسماعيلية،  تظهر علي جسده أثار ضرب، وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية إلى مكان الحادث للوقوف على ملابثاته ومعاينة المنطقة ومعرفة الأسباب.   

كما تم إخطار جهات التحقيق لمعاينة الجثة، والتي تم نقلها لمشرحة المستشفي تحت تصرف النيابة.  

 

وأظهرت التحقيقات الأولية إن المجني يدعي" أحمد.م " يبلغ من العمر ٣٥ يعمل حدادا ومقيم بدائرة ثالث حيث قامت مجموعة باستدراجه إلى إحدى الزراعات وانهالوا عليه بالضرب حتى فارق الحياة ثم قاموا بالقائه في ترعة الإسماعيلية.  

تفاصيل الواقعة 

وكشفت مصادر إن سبب الواقعة هى علاقة جمعت القتيل بزوجة المتهم الأول في قتله والذى يدعي "أحمد. ع.م " فعندما علم بتفاصيل تلك العلاقة قام بإحضار زوجته والاتفاق مع ٣ أخرين حيث قاموا باستدراج القتيل إلى إحدى المناطق النائية بعزبة البهتيني، وانهالوا عليه بالضرب بغرض تأديبه، ولكنه فارق الحياه فقاموا بالقائه في ترعة الإسماعيلية.  

ونجحت الأجهزة الأمنية في محافظة الإسماعيلية في ضبط الجناه عقب وقوع الجريمة بعدة ساعات حيث اعترف جميع المتهمين بارتكابهم الواقعة، كما قاموا بتمثيلها أمام النيابة. 
 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية