رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

فايزر وبيونتيك تزف بشرى سارة بشأن لقاح متحور كورونا الجديد

متحور كورونا الجديد
متحور كورونا الجديد
Advertisements

أعلنت شركتا صناعة الأدوية، "فايزر" و"بيونتيك"، أنهما تجمعان معلومات حول متحور "أوميكرون" لبحث إمكانية تعديل لقاحاتهما المضادة لفيروس كورونا المستجد.

 

وأوضحت "بيونتيك" في بيان أنها تنتظر المزيد من البيانات حول المتحور الجديد المقلق من فيروس كورونا الذي اكُتشف في جنوب إفريقيا، للمساعدة في تحديد ما إذا كان يجب تعديل اللقاح المنتج مع شريكتها "فايزر".

 

وأضافت: "نتفهم مخاوف الخبراء وقد بدأنا على الفور بالتحقيقات بشأن المتحور B.11.529 المعروف باسم أوميكرون".

 

تطوير المصل

وكان العالم البريطاني أندرو بولارد، الذي قاد الأبحاث حول لقاح "أسترازينيكا" المضاد لفيروس كورونا، قال إنه يمكن تطوير مصل جديد "بسرعة كبيرة" ضد متغير أوميكرون.

 

وتم اكتشاف سلالة أوميكرون في جنوب أفريقيا أولًا، وتلا ذلك رصدها في عدد من الدول منها بلجيكا وبوتسوانا وهونغ كونغ وبريطانيا.

 

وقد يستغرق الأمر عدة أسابيع كي يتعرف العلماء على نحو كامل على تحورات السلالة وما إذا كانت اللقاحات والعلاجات المتاحة فعالة في مقاومتها.

 

أعلنت عدة دول في العالم تسجيل إصابات داخل أراضيها بالمتحور الجديد لفيروس كورونا "أوميكرون" الذي رصد لأول مرة بجمهورية جنوب إفريقيا ووصفته منظمة الصحة العالمية بأنه "مثير للقلق".

 

متحور كورونا الجديد

واكتشف علماء الخميس الماضي، متحور جديد من فيروس كورونا المستجد في جمهورية جنوب أفريقيا، البلد الأفريقي الأكثر تضررًا بالوباء والذي يشهد زيادة جديدة في عدد الإصابات.

 

وكشفت السلطات الصحية في جمهورية جنوب أفريقيا عن تسجيل 50 إصابة جديدة بالمتحور الجديد لفيروس كورونا "أوميكرون"، خلال الساعات الـ24 الماضية.

 

وتعد هذه الأرقام فقط معطيات أولية، حيث إن الاختبارات التي تم تقديمها في صباح يوم 26 فقط قد تمت معالجتها بالكامل، ولا تزال الاختبارات التي تم تقديمها بحلول المساء قيد الاختبار، وحتى الآن تحدثت السلطات الطبية الرسمية في جنوب أفريقيا عن إصابة 77 شخصا بسلالة "أوميكرون".

 

زيادة الحالات

وقد أدى المتحور الجديد لفيروس كورونا "أوميكرون" في غضون أسبوعين، إلى زيادة سريعة في حالات الإصابة المؤكدة الجديدة.

 

وانتشر المتحور الجديد B.1.1.529 (أوميكرون)، بسرعة عبر جنوب أفريقيا منذ أن حدد لأول مرة في بوتسوانا في أوائل نوفمبر. والسلالة، المعروفة بطفراتها المتعددة المثيرة للقلق، مسؤولة بالفعل عن 90٪ من حالات "كوفيد-19" في مقاطعة (جاوتنج) - موطن المدن الكبرى بريتوريا وجوهانسبرج - بجمهورية جنوب أفريقيا.

 

وكان تسجيل أول إصابة بمتحور كورونا الجديد (أوميكرون) في أوروبا من نصيب بلجيكا، حيث أعلنت السلطات في البلاد أمس الجمعة، أنها سجلت ما يعد أول حالة إصابة في أوروبا بالمتحور الجديد لفيروس كورونا.

 

وأكدت بريطانيا اليوم السبت تسجيل أول إصابتين على أراضيها بالمتحور الجديد لفيروس كورونا "أوميكرون"، مشيرة إلى أن الحالتين "رصدتا لدى شخصين قدما من جنوب القارة الأفريقية".

وقال وزير الصحة البريطاني، ساجد جاويد، في بيان: "تحركنا سريعا، والشخصان المعنيان في عزلة ذاتية، فيما يجري تعقب المخالطين".

 

وأفاد وزير في ولاية هيسن الألمانية، اليوم السبت، بأن متحور "أوميكرون، الذي تم اكتشافه مؤخرا في جنوب أفريقيا على الأرجح قد وصل إلى ألمانيا.

 

وكتب كاي كلوزه، وزير الشؤون الاجتماعية في ولاية هيسن الواقعة غرب ألمانيا والتي يوجد بها مطار فرانكفورت، على صفحته في "تويتر": "الليلة الماضية تم العثور على العديد من المتحورات التي تشبه متحور "أوميكرون" في جسم مسافر عائد من جنوب أفريقيا".

 

وأضاف أنه يجري حاليًّا البحث التفصيلي في المتحور الذي تم اكتشافه لدى هذا المسافر.

 

وفي الشرق الأوسط أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، أمس الجمعة، أنه كُشف عن النوع شديد التحور في البلاد، وجرى التعرف على الإصابة لدى إسرائيلي عاد من ملاوي، وقالت الوزارة إنها تراقب شخصين آخرين يشتبه في إصابتهما.

 

وفي القارة الآسيوية، أُكِّدت حالتان في المركز المالي الآسيوي في هونج كونج. وأكدت نتائج تسلسل الجينوم لمريض "كوفيد-19" وصل إلى المدينة من جنوب أفريقيا يوم الخميس، أن العدوى كانت المتحور الجديد "أوميكرون" من جنوب أفريقيا.

 

10 نسخ مختلفة

ولم يعرف الكثير بعد عن السلالة الجديدة من فيروس كورونا التي تم رصدها في جنوب أفريقيا وبتسوانا وهونج كونج وبلجيكا وبريطانيا وإسرائيل، لكن العلماء يعتقدون أن فيها تجمعًا غير معتاد من التحورات قد تجعلها قادرة على تجنب رد الفعل المناعي، وأكثر قابلية للعدوى.

 

ويفيد العلماء أنَّ المتحور الجديد (أوميكرون) يحمل ما لا يقل عن 10 نسخ مختلفة، في مقابل نسختين للمتحور "دلتا".

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية