رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

حبس عامل وزوجته لاتهامهما بتكوين شبكة لتبادل الأزواج في الأقصر

حبس عامل وزوجته لتكوين
حبس عامل وزوجته لتكوين شبكة لتبادل الأزواج في الأقصر
Advertisements

أمرت نيابة الأقصر بحبس عامل وزوجته 15 يوما على ذمة التحقيقات لاتهامهما بتكوين شبكة لتبادل الأزواج. 

البداية

كانت بتحريات من مباحث الإنترنت بوجود تغريدات على توتير تفيد بقيام عامل وزوجته،بالترويج للأعمال المنافية للآداب وتبادل الأزواج ضاربين بالمُثل ومبادئ الشريعة عرض الحائط مستخدمين موقع توتير.

 

تحركت قوة من مركز شرطة الأقصر بمديرية أمن الأقصر، لمنزل المتهم، وتم إلقاء القبض عليه هو وزوجته. 

اعترافات كاملة

وبمواجهتهما بما جاء في محضر الضبط، وما ارتكبه على «تويتر» اعترفا بما فعلاه اعترافًا كاملًا، وتم عرضهما على نيابة مركز الأقصر.


وأجرت نيابة مركز الأقصر، التحقيق مع المتهم وزوجته، واعترفا الأثنين بارتكاب الجريمة واستعمال موقع «تويتر» للترويج للأعمال المنافية للآداب وتبادل الأزواج ضاربين بالمُثل ومبادئ الشريعة عرض الحائط.

وبناءً على ذلك، قررت نيابة مركز البياضية حبس المتهم وزوجته 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

وفي واقعة أخرى شهد نجع الشيخ فضيل التابع لمركز إسنا، جنوب غرب محافظة الأقصر،  استدراج شقيقان شابًا، وتخلصا منه بضربه بآلة حديدية "شاكوش"، على رأسه حتى فارق الحياة، ومن ثم سكب البنزين عليه وإشعال النيران في جسده، بسبب خلافات بينهم.

 

تفاصيل الواقعة

كانت البداية عندما عثر أهالي  نجع الشيخ فضيل بمركز إسنا جنوب محافظة الأقصر، على جثة لشخص مجهول، وبها آثار حروق كبيرة، وعلى الفور أبلغ الأهالي رجال المباحث بمركز شرطة إسنا بالواقعة.

 

تشكيل فريق بحث

وعلى الفور انتقل لمكان الواقعة كل من: "العقيد محمد الطيب رئيس فرع البحث الجنائى بإسنا وأرمنت، والمقدم أحمد عوض بليح رئيس مباحث مركز شرطة إسنا، والنقيب محمد سرور، والنقيب أيمن محروس، والنقيب إبراهيم الحيني، معاوني مباحث المركز"، وتبين من المعاينة المبدئية أن الجثة بها آثار حروق شديدة.

 

كما أنها لأحد الأشخاص من منطقة نجع أبو سعيد التابعة لبندر إسنا بمركز إسنا جنوبي الأقصر، وجرى تحرير محضر رسمي بالواقعة، وفي انتظار ورود تقرير الطبيب الشرعي لبيان ملابسات الواقعة.

 

البلاغ

وتلقى اللواء خالد الحميد، مدير أمن الأقصر مساعد وزير الداخلية، إخطارًا من العقيد محمد الطيب رئيس فرع البحث الجنائي بإسنا وأرمنت، بورود بلاغ من أهالي منطقة «نجع الشيخ فضيل» للمقدم أحمد عوض بليح رئيس مباحث المركز، بالعثور على جثة متفحمة لشخص مجهولة بمنطقة نجع الشيخ فُضيل التابعة لدائرة مركز شرطة إسنا جنوب غربي محافظة الأقصر، وفي انتظار تقرير الطبيب الشرعي لبيان ملابسات الواقعة وحالة الجثة وإمكانية التعرف عليها.

 

رجال المباحث

ونجح رجال المباحث بمركز إسنا جنوب غربي الأقصر، بقيادة المقدم أحمد عوض بليح رئيس مباحث المركز، في التوصل لمرتكبي الواقعة، وإلقاء القبض عليهما، وهما كلٌ من «ح.م.ع»، 40 عامًا، و«ط.م.ع»، 30 عامًا، كما تبيّن أن الجثة لـ«ي.ا.ا»، ويبلغ 41 عامًا، من أهالي منطقة «نجع أبو سعيد» التابعة لبندر إسنا بدائرة المركز.

 

وعقب القبض عليهما، أقر المتهمان بارتكاب الواقعة، حيث استدرج المتهم إلى منطقة جبلية بقرية توماس التابعة لدائرة المراكز، وقاما بضربه على رأسه باستخدام آلة حديدية «شاكوش»، ثم سكبا البنزين على جسده وأشعلا النيران فيه بالكامل حتى احترق الجسد، وخلال التحقيقات أمام النيابة العامة، وذلك بسبب نتيجة خلافات بينهما.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية