رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

لجنة من البيئة لتقييم الوضع بمجمع الصناعات في زفتى

Advertisements

اجتمعت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة مع الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية لمناقشة عدد من القضايا البيئية المشتركة داخل محافظة الغربية، وعلى رأسها الأوضاع البيئية داخل مركز  زفتى والذي يتم تطويره في المبادرة الرئاسية حياة كريمة، وسبل دعم وزارة البيئة للمحافظة ضمن المبادرة، في مجالات تطبيق مشروع البيوجاز وزراعة الأسطح ونشر المسطحات الخضراء استخدام الطاقة المتجددة وذلك في قريتي نهطاي وتفهنا العزب والتي سيتم الانتهاء من تطويرهما في ديسمبر المقبل ضمن مبادرة حياة كريمة بمركز زفتى،وتوفيق أوضاع الصناعات الملوثة للبيئة، وذلك بحضور الدكتور طارق العربي رئيس جهاز تنظيم إدارة المخلفات الصلبة.

وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد أن الوزارة لن تتوانى في تقديم الدعم الفني اللازم في تطوير القرى الأكثر احتياجًا لتصبح قرى نموذجية توفر للمواطن حياة كريمة، وتراعي الأبعاد البيئية ومعايير الاستدامة، في ظل النهضة التنموية التي تشهدها الدولة.

 

ووجهت وزيرة البيئة بسرعة تشكيل لجنة من وزارة البيئة لدراسة الاحتياجات البيئية للقريتين التي سيتم افتتاحهما قريبا بالمحافظة كقرى نموذجية، ولجنة تابعة لرئيس جهاز شئون البيئة لتقييم الوضع البيئي بمجمع الصناعات بمركز زفتى، وآليات توفيق أوضاع الصناعات المخالفة.

 

وخلال الاجتماع ناقشت وزيرة البيئة والمحافظ موقف منظومة إدارة المخلفات الصلبة وعلى رأسها تطوير النقاط الوسيطة التي يتم إنشائها داخل مركزي سمنود وزفتى، حيث أكدت الوزيرة على الانتهاء من الأعمال المدنية بتلك المواقع بنهاية أكتوبر المقبل، كما تطرق الاجتماع إلى مناقشة توفيق أوضاع المدفن الصحي بالسادات، حيث تم الاتفاق على وضع جدول زمني للانتهاء من إنشاء خليتين جديدتين خلال العام المقبل، كما وجهت وزيرة البيئة بالدفع بلجنة لتقييم الوضع بالموقع وإعداد تقرير متابعة أسبوعي حتى الانتهاء من المحطتين، وإعداد دراسة متكاملة عن منظومة المخلفات بزفتى، بالإضافة إلى الوقوف على آخر مستجدات مشروع تحويل المخلفات لطاقة في المحافظة.

 

وفي ذات السياق تباحث الطرفان في آليات تطوير خطوط تدوير المخلفات بمصنعي دفره والمحلة الكبرى، حيث تم الانتهاء من تركيب ٤ خطوط  وجاري العمل على إنشاء خطين جديد ليعمل مصنع المحلة الكبرى بكامل طاقته، في حين أتفق الطرفان على وضع جدول زمني لرفع كفاءة خطوط التدوير بمصنع دفرة.

 

وطالب محافظ الغربية دعم الوزارة في تنفيذ  عدد من الفعاليات تتضمن " تنفيذ حملات توعوية، زراعة أشجار، زراعة أسطح المنازل وإنشاء لوحدات البايو جاز " وذلك في قريتي نهطاي وتفهنا العزب وباقي القرى ضمن فعاليات مبادرة حياة كريمة بمركز زفتى.



وأضاف المحافظ أنه في إطار حرص المحافظة على توفير حياة كريمة لأهالينا بمركز زفتى،  فإن المحافظة تسعى لتقنين الأوضاع البيئية داخل مركز زفتى من خلال توفيق أوضاع مكامير الفحم وورش تدوير الكاوتش بميت الحارون وغيرها من الصناعات التي يشتهر بها مركز زفتى، مطالبًا بدعم الوزارة في وضع آليات لتقنين أوضاع تلك الصناعات التي تعتبر واحدة من أهم الصناعات على مستوى الجمهورية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية