رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أمن القاهرة يجري تحريات مكثفة في واقعة سمكري البني آدمين

مديرية أمن القاهرة
مديرية أمن القاهرة
Advertisements

تواصل أجهزة الأمن بالقاهرة تحرياتها في واقعة إغلاق مركز "سمكري البنى آدمين" للعلاج الطبيعي بمدينة نصر.

ويقوم رجال المباحث بجمع التحريات حول مالك المركز والتأكد من الشهادات التي يحملها بعد توجيه عدد من الفنانين اتهامات ضده.

 

وكانت أجهزة الأمن بالقاهرة ومباحث الأموال العامة  وإدارة العلاج الحر بوزارة الصحة أغلقوا وشمعوا بالأمس مقر المركز المملوك لـ"سمكرى البنى آدمين" فى مدينة نصر، حرصا وحفاظا على صحة المواطنين، وطالبت بالتأكد من هويته ومن ترخيص المكان وترخيص مزاولة المهنة.

 

ومن جانبها وجهت نقابة العلاج الطبيعي اتهاما لصاحب المركز بالتزوير وانتحال صفة إخصائي علاج طبيعي.

 

وكانت الأجهزة الأمنية لحى شرق مدينة نصر، أغلقت مركز علاج طبيعى المشهور بـ "سمكرى البنى آدمين"، الذي يقع في ٢٢ شارع اللواء محمد البنا.

 

وأكد مصدر مسئول بحي شرق مدينة نصر، أنه تم غلق وتشميع المركز لإداراته بدون ترخيص، وذلك خلال حملة مكبرة لغلق المحال المخالفة ورفع الإشغالات.


يذكر أن مركز علاج طبيعى "سمكرى البنى آدمين" حاز على شهرة خلال الفترة الماضية لتردد الفنانين عليه، لإجراء علاج طبيعى لفقرات العمود الفقرى.

 

ويأتى ذلك حرصًا على التصدى لكافة أنواع المخالفات ولا سيما مخالفات المحلات التجارية.

 

على جانب آخر، تستمر الأجهزة الأمنية لحى شرق مدينة نصر، فى إزالة البيوت بشارع الحدود بمنطقة مدينة الأمل، وتسكين الأسر بمساكن آمنة بديلة، وذلك حرصًا على تنفيذ خطة التطوير الشاملة الموضوعة لمدينة الأمل.

 

إزالات بـ “عزبة أبو قرن”
من جانب آخر، صرحت المهندسة جيهان عبد المنعم نائب محافظ القاهرة للمنطقة الجنوبية بأن عدد العقارات التي تم إزالتها بشكل نهائي بمنطقة (عزبة أبوقرن) بحي مصر القديمة وصل إلى 87 عقارا، مشيرة إلى أن عدد الأسر التي تم تسكينها وتسليمها الوحدات البديلة المجهزة بلغ 223 أسرة مستحقة.

 

ووجهت نائب المحافظ، خلال متابعتها أعمال الإزالة الجارية، بضرورة المضي بخطوات سريعة في أعمال الإزالة للانتهاء في الموعد المحدد لذلك؛ ليتسنى للجهات المعنية البدء في تنفيذ المشروع الترفيهي الذي وجه به الرئيس عبدالفتاح السيسي، مشددة على ضرورة التعاون مع المواطنين من قاطني العقارات الجاري إزالتها وتنفيذ الأعمال بشكل منظم وتسليم المستحقين لوحداتهم المجهزة بمدينة (معا) بحي السلام فور الإخلاء، إلى جانب توفير سيارات تابعة للمحافظة لمساعدة أهالينا من قاطني المنطقة الجاري إزالتها في توصيل متعلقاتهم للسكن الجديد.

 

جدير بالذكر أن رؤية مشروع التطوير تعتمد على تصميم حديقة عامة تكون لها إطلالة على عدد من المواقع والمعالم الأثرية والتاريخية، وذلك من خلال توسطها بين تلك المعالم والمواقع، مما يجعلها مقصدًا سياحيًا إقليميًا وعالميًا، إلى جانب إتاحة عدد من الأنشطة الترفيهية، وكذا الصناعات التقليدية الخاصة بالمنطقة، وذلك اعتمادًا على إحياء التراث الخاص بها عبر مختلف العصور التاريخية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية