رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الصحة العالمية تطمئن العالم: دلتا لا يؤدي للوفاة لكنه شديد الخطورة لأصحاب هذه الأمراض

ضحايا السلالة المتحورة
ضحايا السلالة المتحورة من فيروس كورونا المستجد "دلتا"
Advertisements

حذرت منظمة الصحة العالمية، هذا الأسبوع، من أن البيانات التي قدمتها بعض الدول تشير إلى أن السلالة المتحورة من فيروس كورونا المستجد "دلتا" ترفع مخاطر دخول المصابين للمستشفى، ما يفند الاعتقاد السائد بأنها أكثر انتشارًا وأقل أعراضًا.

خطورة متحور دلتا

ونقلت مجلة "ناشونال إنترست" عن المسؤولة التقنية في منظمة الصحة العالمية، الدكتورة ماريا فان كيرخوف، قولها إنه "من ناحية الشدة، رأينا بعض الدول تشير إلى مخاطر متزايدة من دخول المستشفى للأشخاص المصابين بالمتغير دلتا".

وأضافت أنه رغم ذلك "لم نرَ ذلك يُترجم إلى زيادة في الوفيات".

ولفتت فان كيرخوف إلى أن المتغير دلتا خطير بشكل خاص على مَن يعانون ظروفًا صحية خاصة، كالسمنة والسكري وأمراض القلب.

وقالت: "عوامل الخطر بالنسبة للمرض الشديد والموت هي ذاتها".

وأوضحت "إذا كان لديك حالة ضمنية، بغض النظر عن عمرك، أنت في خطر متزايد من دخول المستشفى".

كما حذَّر علماء من أن هدف الوصول إلى ما يعرف باسم "مناعة القطيع" من مرض "كوفيد-19" أصبح مستبعدًا مع تفشي متحور "دلتا" واحتمالات ظهور سلالات أخرى في المستقبل أكثر فتكا خاصة بالنسبة لغير المحصنين.

وأًصبح "دلتا" هو المتحور المهيمن أيضًا على الحالات الجديدة في الولايات المتحدة، وتقول المراكز الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها إنه مسؤول عن أكثر من 90 في المئة من حالات الإصابة الجديدة بمرض "كوفيد-19".

وظهر "دلتا" أول مرة، في ديسمبر من العام الماضي، في الهند، قبل أن ينتشر في العديد من بلدان العالم، بما فيها الولايات المتحدة التي اكتشفت أول إصابة بها في مارس الماضي.

كما دفع المتحور "دلتا" بعض الدول نحو إعادة فرض الإغلاقات وقيود السفر، فيما قررت بعض الدول إعطاء جرعة ثالثة معززة من اللقاحات لمواجهة هذا المتغير.

وفي سياق متصل كشف الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، حقيقة ظهور متحور دلتا في مصر.

حقيقة ظهور متحور دلتا في مصر

وأكد خلال حديثه بقناة "إكسترا نيوز"، أنه حتى الآن لم يتم رصد متحور دلتا أو دلتا بلس في مصر، موضحًا أن الدولة جاهزة ومستعدة للتعامل مع أي متحورات جديدة لفيروس كورونا.

استعداد الدولة لمواجهة متحورات كورونا

وأضاف أن متحور دلتا من الوارد ظهوره في مصر لا سيما في ظل انتشاره في العديد من دول العالم، لكن مصر جاهزة للتعامل مع أي متحورات جديدة لكورونا.

 

وأعلن الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة، وضع ضوابط جديدة لتوزيع لقاح فيروس كورونا للمسافرين للخارج منها توفير خانة مخصصة للمسافرين  للخارج في الموقع الإلكتروني المخصص لتسجيل لقاحات فيروس كورونا.


وأكد في تصريحات صحفية أنه سيتم تخصيص مركز تطعيمات أرض المعارض لتطعيمات المسافرين للخارج

وأوضح أن الأولوية  للمسجلين علي الموقع الإلكتروني لحجز اللقاح، مشيرًا إلى أنه سيتم طلب عدة أوراق من  المسافرين للخارج منها جواز سفر سارٍ، وتذاكر السفر، وتحديد موعد السفر المتوقع، والدولة المقرر السفر لها وسبب السفر.

وكشف الدكتور خالد مجاهد عن زيادة عدد مراكز التطعيمات الدولية إلى  134 مركزًا بالمحافظات.


كانت وزارة الصحة والسكان، أعلنت الثلاثاء الماضي، عن خروج 199 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 234449.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية، والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 112 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 5 حالات جديدة.

وقال "مجاهد": إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في 27 مايو 2020، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الثلاثاء، هو 285577 من ضمنهم 234449 حالة تم شفاؤها، و16630 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية