رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

حملة مكبرة لرفع تراكمات القمامة بحي ثالث الإسماعيلية | صور

جانب من الحملة
جانب من الحملة
Advertisements

شنت إدارة النظافة والتجميل التابعة لحي ثالث في الإسماعيلية، اليوم الأربعاء، حملة نظافة مكبرة بهدف رفع تجمعات وتراكمات القمامة العشوائية من المناطق السكنية، وخصوصا المناطق التي ورد بشأنها شكاوى من المواطنين، وبناءا على توجيهات من المحاسب محمود الصورى رئيس حي ثالث. 

 

الأماكن المستهدفة     

 

واستهدفت الحملة عدد من المناطق السكنية داخل الحي وهى مناطق " نطاق مدرسة خديجة بنت خويلد ـ ومدرسة المعدات الثقيلة ـ والمدرسة الزخرفية ـ والمدرسة الفندقية " بالإضافة إلى العمل على تنظيف شارع عطية أحمد، عدد من العمائر بالمنطقة السكنية السابعة.   

و قامت الحملة برفع تراكمات القمامة والأتربة  إلى مصنع تدوير القمامة والمخلفات بمنطقة أبو بلح.   

 

ومن جانبه أكد حسن غريب مدير المتابعة في حي ثالث، على إن أطقم النظافة تعمل على كافة المحاور حيث تقوم برفع القمامة والأتربة وحل شكاوى المواطنين في آن واحد. 

استمرار الحملات   

 

ومن جهة أخرى أكد محمود الصوري رئيس حي ثالث علي استمرار تلك الحملات بصورة يومية للعمل على رفع كافة تراكمات القمامة والمخلفات،  وذلك للحفاظ على البيئة والمشهد الجمالي والحضاري لمدينة الإسماعيلية.  

وأشار إلى أن إدارة الشكاوى تقوم برصد وتتبع شكاوى المواطنين وبخاصة الشكاوى البيئية حيث يتم حلها حالا عاجلا وفوريا. 

توجيهات عامة   

 

وكان اللواء شريف فهمي بشارة محافظ الإسماعيلية أعطى تعليمات مشددة لجهاز المحافظة التنفيذي تنص علي ضرورة المتابعة الميدانية لجميع الأعمال التي تقوم بها الأحياء والوحدات المحلية،  وكذا الجهات الحكومية، والمدارس وكافة الجهات الخاصة بتجمعات للمواطنين للتأكد من تفعيل إجراءات الوقاية والالتزام بالتباعد الاجتماعي، والتأكيد علي تنفيد أعمال التطهير، والتعقيم والرش بالمطهرات لكافة الأماكن بشكل يومي. 

وقامت المراكز والمدن برش وتعقيم مباني الوحدات المحلية والجهات الحكومية، وعدد من المدارس، وبالأخص مدارس القرى وتوابعها وعدد من مكاتب البريد، كما يتم تعقيم المساجد. 


  
وتستمر هذه الإجراءات يوميا للحد من انتشار فيروس كورونا. 

 

كما شدد اللواء شريف فهمي بشارة على أعضاء الجهاز التنفيذى بالمحافظة بضرورة تضافر وتكثيف كافة الجهود المبذولة فيما يتعلق بالتعامل مع القضايا والمشكلات الجماهيرية والعمل على إيجاد حلولًا جذرية لتلك القضايا فى أسرع وأقل وقت ممكن وبأبسط الطرق مع مراعاة البعد الاجتماعى للمواطنين للوقاية من فيروس كورونا والمضى قدما فى استكمال العمل بالعديد من الملفات ذات الصلة الوثيقة بالمواطنين ومن أبرزها تكثيف أعمال النظافة العامة والتطوير والتجميل، والإنارة من أجل الحفاظ على الوجه الجمالي والحضاري للإسماعيلية وتفعيل دور المشاركة المجتمعية. 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية