X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الجمعة 15 نوفمبر 2019 م
"تنمية التجارة": طرح ٥ فرص استثمارية جديدة بقيمة ٢٠ مليار جنيه تحصين 15 ألف رأس ماشية وأغنام ضد الجدرى والطاعون في الوادى الجديد بطريرك الكاثوليك يحتفل بتخريج دفعة من معهد التربية الدينية بالسكاكيني 23 مصابا.. الحصيلة النهائية لحادث انقلاب أتوبيس "المحلة- طنطا" (صور) محافظ أسيوط: تشغيل حاويات قمامة بسعة 50 طنا 16.9 مليار جنيه قيمة تداولات البورصة خلال تعاملات الأسبوع القوى العاملة: تحصيل 180 ألف جنيه مستحقات مصري بالسعودية محافظ أسيوط يسلم 27 عقد تقنين للمستفيدين من واضعي اليد الجزائر بدون رياض محرز في لقاء بوتسوانا جمال مصطفى: المياه الجوفية تهدد الآثار الإسلامية أحمد السقا ينشر صورة برفقة حازم إمام: "حبيبي وعشرة عمري" 7 مكاسب للسوق العقارى بعد خفض أسعار الفائدة عميد "حقوق المنصورة" يشارك في مناقشة رسالة علمية بسلطنة عمان البدرى ضيف يطالب الحكومة بتنسيق الجهود للاستفادة من المنصة الاستثمارية مع الإمارات الآثار تشكل لجنة لمعاينة تركيبة قبر عثمان بك أبوسيف حاكم جرجا بعد سقوطها الآثار تبدأ في الدراسات الاستشارية لترميم مدافن العائلة المالكة بالإمام الشافعي شرطة المسطحات بالمنيا تضبط 65 طن أعلاف وأسمدة غير صالحة عمرو مصطفى يحيي حفلا في السعودية.. الليلة "جيفارا" أغنية جديدة تجمع بين مصطفى قمر وحميد الشاعري



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

حرية تداول المعلومات!

الثلاثاء 15/أكتوبر/2019 - 01:05 م
 
لا أتفق مع الذين يعتبرون الصحافة هي مهنة البحث عن المتاعب كما شاع بيننا نحن معشر الصحفيين، رغم أن الصحافة تجلب المتاعب عادة لممارسيها من الذين يحرصون على مصداقيتهم.. وإنما أنا مقتنع أن الصحافة هي مهنة البحث عن الحقيقة.. أي البحث عن المعلومات السليمة والصحيحة..

وهذا يحتاج لأمرين معا لا بد منهما.. أولا صحفى مقتنع بذلك وراغب به ومستعد لأن يتحمل أعباء البحث عن المعلومات وأعباء التأكد من صحتها وسلامتها.. وثانيا مناخ عام في المجتمع يتسم بحرية تداول المعلومات.. فإن حرية الصحافة لا تكتمل في أي بلد بدون حرية تداول المعلومات، وحرية التعبير لا تتحقق بدون اعتمادها على معلومات صحيحة سليمة. 

فالآراء المفيدة هي فقط الآراء التي تستند إلى معلومات سليمة وصحيحة.. وإذا كان الأمر الأول هو مسئولية الصحفى والمؤسسات الصحفية بما فيها نقابته، فان الأمر الثانى هو مسئولية الدولة بمؤسساتها المختلفة، التنفيذية والتشريعية والقضائية، فهى المسئولة عن إقرار مناخ ونظام عام في المجتمع يسمح بتداول المعلومات.. أي يسهل على الصحفى، والباحث، بل والمواطن العادى أن يحصل على ما يبغيه من معلومات، خاصة عن القضايا والأمور التي تلقى اهتمام الرأى العام..

وعندما يتحقق ذلك لن نشكو من وجود صحفى يتحدث بلا معلومات، أو وجود أناس يناقشون أمرا وهم لا يعرفون عنه شيئا، أو يعرفون فقط عنه القليل!، وتكون مناقشاتنا في الصحافة والإعلام وقتها ذات جدوى، ولا تبدد الوقت.

ونحن في مصر نطالب منذ سنوات طويلة بقانون يحقق حرية تداول المعلومات، وقد جرت عدة محاولات لإصدار هذا القانون، لكن لم يحدث ذلك حتى الآن لسبب غير معروف، فهو لم يكن على أولويات البرلمان ولا الحكومة.. وحتى حينما تعجل البرلمان بإصدار قانون الهيئات الصحفية والإعلامية فإنه أجّل إصدار قانون تداول المعلومات.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات