X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 م
إحالة مدير التحقيقات بـ"القابضة للتشييد والتعمير" للمحاكمة العاجلة ثنائي الجبلاية يعود من السعودية اليوم عقب المشاركة بانتخابات الاتحاد العربي الإسكان: الدولة تستخدم أحدث السبل التكنولوجية لتنقية مياه الشرب ومعالجة الصرف "التخطيط": تضاعف قيمة استثمارات قطاع الطاقة لتصل لـ721 مليار جنيه التنمية المحلية والبيئة يناقشان مشكلة السحابة السوداء وحرق قش الأرز الأرصاد: درجات الحرارة خلال الأسبوع الحالي في معدلاتها الطبيعية أسعار الرخام والجرانيت اليوم 17 / 9 / 2019 أسعار السيراميك اليوم 17/ 9 / 2019 أسعار الطوب اليوم 17 / 9 / 2019 مساعد نائب رئيس "المجتمعات العمرانية" يتفقد مشروعات الإسكان بحدائق أكتوبر (صور) المصري يصل القاهرة.. وجلال يكافئ اللاعبين براحة ٢٤ ساعة (صور) ضبط 4 عاطلين بتهمة سرقة مخزن خردة في سوهاج 50 مستثمرًا مصريًا بالخارج يشاركون في مؤتمر "مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية" تأديب رئيس القطاع القانوني بـ"العربية للأدوية والصناعات الكيماوية" اليوم.."المصرية المغربية" تناقش مشكلات المصانع مع "الرقابة الصناعية" 3 أهداف لوزارة السياحة وراء توقيع عقد مع شركة ترويج الصينية اليوم.. منطقة القاهرة تجري قرعة مسابقات الناشئين والبراعم مصدر كنسي يكشف أسباب عدم إقامة مهرجان "رأتك عيني" بدير الأنبا بضابا كمال أحمد: غياب تفاعل الأحزاب مع السوشيال ميديا "طبيعي" في ظل عدم فاعليتها



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

استخفاف

الأربعاء 11/سبتمبر/2019 - 12:14 م
 
أي تحليل مضمون لما يتم نشره على مواقع التواصل الاجتماعى مصريا سوف يسجل غلبة روح الاستخفاف عليه.. وهذا يُبين أن كثيرين لا يكترثون كثيرا بالتحقق فيما يتلقونه عبر هذه المواقع والتأكد من صحته، ويشرعون بتداوله ونشره أو تشييره على نطاق واسع..

ولذلك لا يهتمون بالتالي بالالتزام بأى قدر من الموضوعية، التي تقتضى منهم التعامل بشكل جاد خال من الاستخفاف وهم يتناولون أكثر الموضوعات الجدية والمهمة.

وأعتقد أن ذلك ما يستثمره الذين يستخدمون مواقع التواصل الاجتماعى كأداة أو سلاح في الحروب الإلكترونية التي انتشرت كبديل أساسى الآن للحروب العسكرية.. فكما حلت الطائرة "الدرون" بدون طيار محل أحدث القاذفات الآن فقد حلت الأدوات الإلكترونية محل أحدث أنواع الصواريخ.

ولذلك يجب ألا يقابل هذا الاستخفاف الإلكتروني باستخفاف أو استهانة.. بل يتعين مواجهتها والرد عليها بالمعلومات الصحيحة، بطريقة تخاطب العقول وتلقى قبول الرأى العام.. أي يجب عدم تجاهل الصواريخ الإلكترونية والتعامل معها، مثلما يتم التعامل في ساحات الحروب مع الصواريخ والمدفعية وقصف الطائرات..

أما القول بأنه لا يصح النزول إلى مستوى هذا الاستخفاف الإلكتروني، فهو بمثابة تمكين لأصحاب الصواريخ الإلكترونية في السيطرة على عقل الرأى العام، والانفراد بتوجيهه طبقا لمصالحهم ومآربهم.

كما يجب تخير الوجوه التي تلقى قبول الرأى العام للرد على أي قصف إلكتروني، وتحظى بمصداقية لديه، وأن تستخدم المعلومات الصحيحة والسليمة، ليتقبل منها الناس ما تقوله.. فإن المصارحة والمكاشفة وحدها هي التي تستجيب لها القلوب والعقول، وتجبر أصحاب الصواريخ الإلكترونية على التراجع، وأصحاب الاستخفاف الإلكتروني على مراجعة أنفسهم.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات