X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الخميس 22 أغسطس 2019 م
البروفة النهائية لحفل محمد رمضان في الساحل الشمالي (صور) شارموفرز يشعل أجواء كايرو فستيفال سيتي مول استقالات جماعية لأمانة حزب المؤتمر بمدينة الكردي في الدقهلية فتح باب قبول طلبات الراغبين في التدريب المهني لشباب الخريجين بالسويس كاثوليك أسيوط يحتفلون بعيد انتقال العذراء بدير درنكة البورصة المصرية.. مطاحن مصر العليا تتصدر الأسهم الهابطة اليوم موعد عودة محمد صادق للتدريبات الجماعية بالإسماعيلي أمير كرارة يستعرض مهاراته في السباحة: جايلك يا فريدة عثمان (فيديو) المقاولون يفوز على الزيد الإماراتي وديا بثنائية طاهر والجزيري (صور) العدالة وأهلي جدة يتعادلان 1/1 ع بالدوري السعودي شباب الأهلي يكتسح عرب غنيم 6-2 وديا 400 مشارك في اليوم الأول لحملة "الرياضة من أجل التنمية واجهة مصر 2030" مطار القاهرة يستقبل ٣٦٠٠ حاج على متن ٢٥ رحلة خطوات جادة للقضاء على نقص مياه الشرب بالفيوم المركز الإعلامي للأزهر ينشر فيديو عن تنسيق كليات الجامعة تركي آل الشيخ يعقد صفقة جديدة لفريق ألميريا مدير الصحة العالمية يشكر وسائل الإعلام المصرية على دورها في التوعية الصحية عمومية الجبلاية ترسل خطابًا لـ"فيفا" اعتراضًا على اللجنة الخماسية استعجال الأدلة الجنائية في واقعة تبديل جثتي ليبية وإرترية بالخطأ



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

الدرس الأهم.. ولاعبو اليوم بلا روح!!

الأربعاء 17/يوليه/2019 - 12:01 م
 
المدهش أن لاعبي اليوم يحصلون على أعلى الأجور والدعم والنجومية والشهرة لكنهم للأسف هم الأقل عطاءً واحترافية وتقديرًا للمسئولية، وتقديرًا لفانلة المنتخب وشارته، عكس لاعبي الزمن الجميل الذين حققوا لمصر إنجازات غير مسبوقة، حيث حصلت مصر على تلك البطولة 7 مرات متفوقة على جميع دول أفريقيا لأنهم كانوا يلعبون بوطنية وحماس وروح عالية منقطعة النظير.

أما الدرس الأهم الذي ينبغي أن نستخلصه مما حدث من أفراد منتخبنا واتحادنا، فهو أن المدرب الوطني كما يقول التاريخ هو أفضل من يتولى تدريب فريقنا القومي لاعتبارات عديدة أهمها قدرته على التواصل النفسي مع اللاعبين، وغياب الحاجز اللغوي الذي يفقد مثل هذا التواصل حميميته المطلوبة.

فمن ينسى ما قدمه المعلم "حسن شحاتة" ورفاقه من إحراز ثلاث بطولات أفريقية متتالية أعوام 2006، 2008، 2010 في سابقة لم تحدث في القارة السمراء، وربما في العالم أجمع إذا لم تخني الذاكرة الكروية.. ومن ينسى ما قدمه جنرال الكرة المصرية "محمود الجوهري" صاحب الشخصية القوية الذي نجح في الوصول بمصر إلى كأس العالم بعد انقطاع دام طويلًا.. كما أنه حصل على بطولة أمم أفريقيا التي جرت منافستها على أرض مصر في العام 1986.

فإذا كان كلٌ منا مطالبًا بالأخذ بالأسباب في موقعه حتى لو لم يدرك النجاح فإن لنا أن نتساءل: تُرى لو أن لاعبي منتخبنا وجهازهم الفني ومن قبلهم اتحاد الكرة المستقيل فعلوا ما عليهم وخرجوا من البطولة خروجًا مشرفا أكان المصريون شعروا بالإحباط والانتكاسة أم كانوا افتخروا برجالهم واحترموهم احترام المنتصر الذي عمل ما عليه لكن الظروف خذلته ولم يحالفه الحظ أو تسعفه الظروف.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات