X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
السبت 20 يوليو 2019 م
التحقيق مع 10 أطباء وصيادلة بوحدة طب أسرة في كفر الشيخ رفع 294 طن قمامة واستمرار حملات إزالة الإشغالات والتعديات في الدقهلية الكشف على 1050 مواطنا في قافلة طبية لطب المنصورة بميت عاصم مركز السموم بالإسكندرية يحذر من خطورة أقراص التخسيس لرخص ثمنها.. "القومي للبحوث" يستخدم أقمشة الفسكوز في إنتاج ضمادات للجروح نائب يطالب بتوحيد الجهة المسؤولة عن موسم الحج لمنع تجاوزات الشركات عبد العال يهنئ السيسي بنجاح تنظيم بطولة كأس الأمم الأفريقية نائب: إنشاء بوابة إلكترونية لحجز الأراضي الصناعية ينعش مناخ الاستثمار "نقل النواب": زيادة شركات النقل الخاصة تحقق التنافسية وتحسن الخدمة عبدالمنعم الجمل: التنظيمات النقابية تواجه حملة شرسة باحث عن إخوان اليمن: "مسكوا العصا من المنتصف وخسروا الجميع" أبرز قرارات "الوقائع المصرية" اليوم باحث: الإخوان في طريقها للاختفاء من المشهد السياسي العربي للأبد جمهور السعودية يشيد بـ"مسرحية لها غلط" لـ"أشرف عبد الباقي" (صور) دعوى قضائية تطالب بإلغاء اتفاقيات التبادل التجارى مع تركيا باحث: تيارات الإسلام السياسي فشلت بامتياز في إحداث أي فارق بقضايا المعيشة تجديد حبس عصابة الاتجار في الأطفال حديثي الولادة بالإسكندرية مصرع سيدتين أسفل عجلات قطار في "كوم يعقوب" بقنا 18 أغسطس.. الحكم على 3 أشخاص بـ"ألتراس أهلاوي" بتهمة استعراض القوة



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

بديل للحرب مع إيران!

السبت 15/يونيو/2019 - 12:31 م
 
رغم الاتهام الصريح الذي وجهته واشنطن بشكل واضح لإيران بتورطها في حادث تفجير ناقلة البترول في خليج عمان قبل أيام، فإن احتمالات نشوب حرب بين أمريكا وإيران ما زال مستبعدا حتى الآن.. ولعل ذلك يمكن استنتاجه من تصريحات ترامب الأخيرة التي ارجأ فيها الحديث عن الطريقة التي سيواجه بها إيران، بعد استهداف ناقلات النفط ومنشآتها في منطقة الخليج.

فمازال الرئيس "ترامب" رغم ما أرسله من أسلحة ومعدات عسكرية إلى منطقة الخليج، لا يريد أن يتورط في حرب ضد إيران، وهو الذي أدان بقوة تورط أمريكا من قبل في حرب العراق وأفغانستان، خاصة وأنه مقبل على انتخابات رئاسية سوف يحاسبه فيها الناخبون على أعماله وأقواله.

كما أن دول الخليج العربية لم تعد متحمسة لحرب جديدة في المنطقة سوف تطالها نيرانها وستتحمل قدرا ربما الأكبر من آثارها وخسائرها.. وربما يكون ذلك مخالفا لما يعتقده البعض حول رغبة هذه الدول العربية في حرب تشنها أمريكا ضد إيران.. ولكن الأغلب أن الحسابات لديها قد تغيرت، وذلك في ضوء التطورات الأخيرة واتجاه إيران لتنفيذ تهديداتها السابقة لدول الخليج..

ولعل البديل الآن الذي تتم دراسته حاليا هو البديل الذي لجأت اليه الكويت إبان الحرب العراقية الإيرانية في الثمانينيات، وهو الذي وفر للسفن وناقلات البترول الكويتية التي استهدفتها إيران حماية عسكرية أمريكية، ضمنت مطاردة زوارق إيران التي كانت تهاجم ناقلات البترول الإيرانية، بل واستهداف بعض المنشآت البترولية الإيرانية..

وهنا يمكننا أن نفهم إرسال "ترامب" مدمرةَ أمريكية إلى خليج عمان.. ويمكننا تفسير معنى تصريحه بأن مضيق "هرمز" لا يمكن إغلاقه، وإذا حدث سوف يتم فتحه أمام الملاحة البحرية سريعا.

وهكذا إذا كانت طهران تسعى لدفع واشنطن لرفع أو تخفيف العقوبات الاقتصادية عليها، فان واشنطن تسعى لإحكام هذه العقوبات، لدفع إيران إلى مفاوضات جديدة تقبل فيها بما ترفضه الآن، سواء بخصوص مشروعها النووى أو خططها لمد نفوذها في محيطها الإقليمى وتدخلها في الشئون الداخلية لجيرانها.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات