X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الخميس 19 سبتمبر 2019 م
مصر وإيطاليا توقعان اتفاقية لإنشاء 10 صوامع بقيمة 360 مليون جنيه الأهلي مستمر في معسكر الإسكندرية عقب السوبر.. تعرف على التفاصيل المؤتمر التحضيري لزعماء الأديان بكازاخستان يشيد بوثيقة القاهرة للمواطنة فايلر يحاضر لاعبي الأهلي بالفيديو استعدادا لمواجهة الزمالك تنفيذ 57 قرار إزالة على مساحة 5246 م2 بالشرقية ري سوهاج تحدد كافة مسارات مخرات السيول استعدادًا لفصل الشتاء "مصر للطيران للخدمات الجوية" تشارك في معرض دبي للفنادق التحفظ على مستحضرات تجميل مجهولة المصدر بشركة بدون ترخيص في الهرم طارق شكري: اتحاد المطورين العقاريين يمتلك آليات عقاب المخالفين ساموزين يستعد لطرح أغنيته الجديدة "مثل الولد" (فيديو) الاستعلام عن حالة المصابين في انقلاب ميكروباص أعلى محور صفط اللبن اسعار الحديد والأسمنت اليوم 19 / 9 /2019 التحقيق مع مسئول مصنع مخللات غير مرخص في أكتوبر مصر وإيطاليا توقعان اتفاقية إنشاء 10 صوامع بـ360 مليون جنيه الاستثمار: نجحنا في ربط رواد الأعمال مع المؤسسات الدولية وزير الخارجية يغادر إلى نيويورك للمشاركة في الجمعية العامة للأمم المتحدة إطلاق مبادرة "مودة ورحمة" لمواجهة ارتفاع الطلاق بأسيوط "الدولي للنقل" يلزم شركات السياحة بسداد أسعار تذاكر الطيران أسبوعيا محافظ القاهرة يشدد على تطهير مخرات السيول



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

احذروا النقد!

الثلاثاء 23/أبريل/2019 - 12:42 م
 
في الستينيات وفى إطار منظمة الشباب التي تركت بصماتها الكبيرة على المجتمع المصرى، وعندما بدأنا نحن الشباب وقتها نلاحظ ونرصد بعض السلبيات، ونعبر عن ذلك في انتقادات خجولة، كان هناك من ينبري لنا لينبئنا إلى أن انتقاداتنا يستفيد منها أعداء الوطن، ولذلك لا يجب المجاهرة بهذه الانتقادات..

غير أننا اكتشفنا بعد كارثة هزيمة يونيو خطأ وخطر ذلك.. فالأخطاء الصغيرة التي كانت تؤرقنا استفحلت وتحولت إلى خطايا كبيرة أوقعتنا في هذه الكارثة.. ومن يريد أن يتأكد من ذلك عليه أن يراجع مضابط جلسات مجلس الوزراء للحكومة التي ترأسها جمال عبدالناصر..

فقد وجه ناصر بنفسه الكثير من الانتقادات إلى عدد كبير من المسئولين قبل يونيو ٦٧، لو كنا نحن الشباب تحدثنا بها لتعرضنا للمساءلة أو على الأقل الاستبعاد من منظمة الشباب.

ومن وقتها وحتى الآن تثور هذه المسألة في المناقشات السياسية عندما يتجه البعض إلى توجيه الانتقادات.. فإن هناك دوما من يخشى أن الأعداء الذين يتربصون بِنَا يستفيدون من هذه الانتقادات، حتى لا تتحول إلى نيران صديقة تصيبنا في نهاية المطاف.. وساعد على ذلك غباء سياسيا، أو افتقاد معارضين للنضج السياسي، وتورطهم في العزف السياسي على أنغام الإخوان، بل وتحالفهم معهم احيانا.

ورغم ذلك يبقى أن المجتمع، أي مجتمع، يحتاج للنقد.. ولا تستقيم الحياة بلا نقد.. ولذلك لا يجب التخوف من النقد أو التحذير منه خشية استفادة الأعداء منه.. والرأى العام، رغم انخفاض الوعى السياسي ووجود نسبة أمية، بسبب ما مرت به مصر من التجارب قادر على أن يفرز ما بين العدو وغير العدو، أو من ينتقد لمصلحة الوطن ومن ينتقد لهدمه.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات