رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

توقعات بإبقاء المركزي على أسعار الفائدة.. الخميس

Advertisements

توقعت مصادر مصرفيون أن تقوم لجنة السياسة النقدية التابعة للبنك المركزى المصرى في اجتماعها المقرر له الخميس المقبل وهو الاجتماع قبل الأخير لعام 2018 بالإبقاء على أسعار الفائدة بدون تغيير.


واستبعدت المصادر أن يقوم المركزى برفع أسعار الفائدة على الأوعية الادخارية.

وتجتمع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي، الخميس المقبل لتحديد أسعار الفائدة على الأوعية الادخارية، ضمن الاجتماعات الدورية التي يعقدها البنك المركزي كما تستعرض اللجنة التقارير والدراسات الاقتصادية والمالية التي تعدها وحدة السياسة النقدية بالبنك، والتي تتضمن آخر التطورات المحلية والعالمية، وتقدير المخاطر المرتبطة باحتمالات التضخم قبل اتخاذ قرار أسعار العائد.

وقال هانى عادل الخبير المصرفى إنه مرجح أن تقوم لجنة السياسة النقدية بتثبيت أسعار الفائدة على في اجتماع الخميس المقبل، مستبعدا أن يرفع البنك المركزى أسعار الفائدة لعدة عوامل منها الاستقرار النسبى لمعدل التضخم بالإضافة إلى أن زيادة الفائدة يشكل عبئا على الموازنة العامة للدولة.

ويخضع قانون البنك المركزي والجهاز المصرفي والنقد رقم 88 لسنة 2003 للبنك المركزي المصري والسياسة النقدية، وينص القانون على أن: "استقرار الأسعار هدف رئيسي للسياسة النقدية، ويتقدم على غيره من الأهداف، وبِناءً عليه يلتزم البنك المركزي، في المدى المتوسط، بتحقيق معدلات منخفضة للتضخم تسهم في بناء الثقة، وتوفير بيئة مناسبة لتحفيز الاستثمار والنمو الاقتصادي".
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية