الأحد 29 نوفمبر 2020...14 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

ترامب: "دون إصراري على تنشيط الحرس الوطني فلن يكون هناك كينوشا"

تريند دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

حنان عبد الهادي

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه أصر على الذهاب إلي كينوشا، التي شهدت احتجاجات لمقتل أحد الأمريكان السود، وأصر على تنشيط الحرس الوطني.

 

كما أكد أن بورتلاند في فوضى منذ عدة سنوات، مهاجمًا عمدة المدينة الذي أكد أن مقتل الأمريكي جاء بسبب اشتباكات بين أنصار ترامب والمناوئين لسياسته.اضافة اعلان


وكتب دونالد ترامب تغريدة على تويتر: "إذا لم أصر على تنشيط الحرس الوطني والذهاب إلى كينوشا، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، فلن يكون هناك كينوشا في الوقت الحالي.

 

وتابع: كان من الممكن أن يكون هناك موت وإصابات كثيرة، وأود أن أشكر منفذي القانون والحرس الوطني .



وقال ترامب: "بورتلاند في فوضى، وكانت كذلك منذ سنوات عدة، وإذا لم يمح عمدة بورتلاند مزحته، فسنذهب ونمحو هذه المزحة له".


وكان ترامب علق على فيديو يوضح اشتباكات بين مؤيدين ومعارضين لترامب، قائلا: "لا يمكن أن يكون رد الفعل العنيف الذي يحدث فى بورتلاند غير متوقع بعد 95 يومًا من المشاهدة ويعترف العمدة غير الكفء بأنه ليس لديه أي فكرة عما يفعله.. لن يتحمل سكان بورتلاند انعدام الأمن بعد الآن.. العمدة أحمق.. احضروا الحرس الوطنى".

وكان البيت الأبيض الأمريكي أعلن، أول أمس السبت، أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب سيتوجه الثلاثاء إلى مدينة كينوشا في ولاية ويسكونسن، المدينة التي أصيب فيها جايكوب بليك، المواطن الأمريكي الأسود، برصاص أطلقه أحد عناصر الشرطة.

وأكد المتحدث باسم البيت الأبيض جود دير أن ترمب سيلتقي في كينوشا بالمسؤولين عن قوات الأمن، وسيتفقد الأضرار الناتجة عن أعمال الشغب التي أعقبت إطلاق شرطيّ النار على بليك في نهاية الأسبوع الماضي.


استطلاع رأى

هل تتوقع الإقبال على تركيب الملصق الإلكتروني بعد مد المهلة لأخر ديسمبر؟