الثلاثاء 1 ديسمبر 2020...16 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

التويجري مهاجما ماكرون: جماجمُ 180 ألف جزائري لا تزال في متحف الإنسان بباريس

تريند عبد العزيز التويجري
المدير العام السابق للإيسيسكو عبد العزيز التويجري

حنان عبد الهادي

هاجم المدير العام السابق لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة "إيسيسكو" عبد العزيز التويجري الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مؤكدًا له أن تاريخ فرنسا الاستعماري شاهد على التطرف والاستبداد، مستعينًا بصورة لجماجم الجزائريين في متحف الإنسان في باريس.اضافة اعلان


وكتب عبد العزيز التويجري تغريدة على تويتر " #ماكرون يقول :"تاريخنا قائم على محاربة جميع نزعات الاستبداد والتطرّف. سنواصل ذلك". هذا جانبٌ وحشيٌّ من تاريخكم  المستبدّ في الجزائر. جماجمُ 180 ألف مقاومٍ لاستعماركم البشع لا تزال في متحف الإنسان في #باريس وآثار تاريخكم المستبدّ معروفةٌ في كلّ بلدٍ استعمرتموه. #إلّا_رسول_الله"



يذكر أن الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون يشن حملة للإساءة للإسلام والمسلمين في فرنسا، بسبب إقدام شاب شيشاني على جريمة قطع رأس مدرس بسبب رسوم مسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم، حيث قام المعلم الفرنسي صمويل باتو بعرض صور كرتونية تسيء للرسول عليه الصلاة والسلام.

وقال ماكرون في حفل تأبين المعلم الفرنسي "إن بلاده لن تتخلى عن الرسوم الكاريكاتورية، في إشارة إلى الرسوم المسيئة التي عرضها المدرس على تلاميذه"
كما أطلقت العديد من الدول العربية، حملات مقاطعة للمنتجات الفرنسية، في سياق الحملة الفرنسية ضد الإسلام.