الإثنين 10 أغسطس 2020...20 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

مدينة في كتالونيا: ملك إسبانيا غير مرغوب فيه

خارج الحدود
الملك فيليب السادس

وكالات


أعلن مجلس مدينة جيرونا، الواقعة في إقليم كتالونيا المتمتع بالحكم الذاتي في إسبانيا، أن ملك البلاد، فيليب السادس، شخص غير مرغوب فيه، وفقا لما ذكرته مجلة ناسيونال يوم الأربعاء.

كما أعلنت هذه المدينة الصغيرة، ممثل الحكومة الإسبانية في كتالونيا، إنريكي ميجليو، شخصا غير مرغوب فيه في ربوعها أيضا.

وذكرت وسائل إعلام محلية في وقت سابق، أن الحزب اليساري الراديكالي في كتالونيا، دعا سلطات برشلونة عاصمة الإقليم، إلى إعلان ملك إسبانيا فيليب السادس وجميع أفراد العائلة المالكة أشخاصا غير مرغوب فيهم.
اضافة اعلان

وقالت مارتا روفيرا، ممثلة تحالف "نعم من أجل الجميع"، الذي يؤيد استقلال كتالونيا، إن أحد دوافع إعلان فيليب السادس كشخص غير مرغوب فيه، هو موقفه وتصريحاته فيما يتعلق بإجراء الاستفتاء على استقلال كتالونيا، ورفض مجلس مدينة برشلونة هذا الطلب.

وقررت حكومة إسبانيا، في اجتماع طارئ يوم 21 أكتوبر الجاري، تطبيق المادة 155 من الدستور لحل الأزمة الكتالونية.

ويقترح مجلس الوزراء الإسباني إقالة حكومة إقليم كتالونيا، لإجراء انتخابات مبكرة للبرلمان الإقليمي، في غضون ستة أشهر، ومن المفترض أن يتولى مهام الحكومة الكتالونية حتى ذلك الحين، ممثلو السلطات الإسبانية المركزية.

ومن المقرر أن يوافق مجلس الشيوخ الإسباني على هذه الإجراءات، في اجتماع يعقده يوم الجمعة في 27 أكتوبر الجاري.

وعرض رئيس الحكومة المحلية في كتالونيا، كارليس بوتشيموند، مخاطبة مجلس الشيوخ يوم الخميس أو الجمعة، وإجراء مناقشات مع ممثلين عن الحكومة الإسبانية في اجتماع مجلس الشيوخ.

واعتبر بوتشيموند قرار مدريد "إهانة" لكتالونيا وهجوما على الديموقراطية، واتهم الملك فيليب السادس بدعم هذه الخطوات العدوانية، ودعا لعقد اجتماع للبرلمان الكتالوني، مما يوحي باحتمال اتخاذ قرار بشأن المزيد من الإجراءات.

ومن المقرر أن يعقد الاجتماع يوم غد الخميس في 26 أكتوبر الجاري.