الخميس 6 أغسطس 2020...16 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

مجلس الأمن يقرر مراقبه قضية سد النهضة برئاسة ألمانيا

خارج الحدود download (2)

أعلن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، أنه سيراقب تطورات أزمة سد النهضة بين مصر والسودان وإثيوبيا خلال شهر يوليو تحت رئاسة ألمانيا.

اضافة اعلان

وبحسب أجندة مجلس الأمن لشهر يوليو الجاري، انتقلت رئاسة المجلس من فرنسا إلى ألمانيا، لتشرف على تطورات أزمة سد النهضة بناء على ما جاء في جلسة أول أمس الاثنين.


وتنص أجندة يوليو على أن يراقب مجلس الأمن تطورات أزمة سد النهضة، وأن يعقد اجتماعا في حال دعت إليه الحاجة.


وكان مجلس الأمن عقد جلسة لمناقشة أزمة سد النهضة يوم الاثنين الماضي، بناء على مذكرة قدمتها وزارة الخارجية المصرية.