السبت 31 أكتوبر 2020...14 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

قبل ساعات من اجتماع بروكسل.. فرنسا تطالب أوروبا باتخاذ مواقف حازمة تجاه تركيا

خارج الحدود 102020191357898203256
وزير الدولة الفرنسي للشؤون الأوروبية كليمنت بيون

أكد وزير الدولة الفرنسي للشؤون الأوروبية كليمنت بيون، اليوم الخميس، أن على الاتحاد الأوروبي أن يقف بحزم تجاه تركيا، وإن هذا قد يعني فرض عقوبات محتملة.اضافة اعلان


وقال لقناة (فرانس2) التلفزيونية: ”يجب أن تكون هناك مؤشرات على قوة العزم في المدى القريب. سنرى إن كان سيتم فرض عقوبات“.

ويجتمع زعماء الاتحاد في بروكسل اليوم الخميس في مناقشات تستمر يومين وتتعلق بشكل أساس بالتوتر في شرق البحر المتوسط والعلاقات مع تركيا.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد طالب في اتصال هاتفي مع نظيره الروسي بوقف فوري لإطلاق النار في الصراع الدائر بين قوات أذربيجان وتلك المنحدرة من أصل أرميني على إقليم ناجورنو قرة باغ.

وقال مصدر بالرئاسة الفرنسية إن الرئيسين عبرا عن مخاوفهما بشأن إرسال تركيا مقاتلين سوريين إلى الإقليم.

من جهتها، قالت وزارة الخارجية الروسية، الأربعاء، إن مقاتلين سوريين وليبيين من جماعات مسلحة غير قانونية يجري إرسالهم إلى إقليم ناجورنو قرة باغ.

وقال الكرملين، في بيان إن بوتين وماكرون بحثا الخطوات المستقبلية التي يمكن أن تتخذها مجموعة ”مينسك“ التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا للمساعدة في خفض التصعيد في الإقليم وطالبا بحل الصراع بالطرق الدبلوماسية.