الخميس 26 نوفمبر 2020...11 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

سفير فرنسا ينفي عرقلة بلاده لانضمام الجزائر إلى منظمة التجارة العالمية

خارج الحدود
السفير الفرنسى لدى الجزائر أندريه باران

الجزائر/أ ش أ/


نفى السفير الفرنسى لدى الجزائر أندريه باران أن تكون فرنسا وراء عدم انضمام الجزائر إلى منظمة التجارة العالمية وإطالة مدة المفاوضات التي قادتها في هذا السياق. اضافة اعلان




وأكد السفير الفرنسى ـ في تصريحات أدلى لها خلال زيارته لولاية بجاية ـ أن فرنسا لا تقوم بعرقلة جهود الجزائر في الانضمام إلى المنظمة بل على العكس فإن فرنسا تدعم انضمام الجزائر للمنظمة.

يأتى نفى السفير الفرنسى لهذه الأخبار بعد التصريح الذي نشر في وسائل الإعلام الجزائرية لمصدر من وزارة التجارة ـ لم يكشف عن هويته ـ بشأن وقوف فرنسا وراء عدم انضمام الجزائر للمنظمة وإطالة أمد المفاوضات التي قادتها. كما أكد المصدر أن هناك مجموعة من العقبات التي تضعها فرنسا في مفاوضات موازية مع دول شرق ووسط آسيا. 

وأرجع سبب عرقلة فرنسا للمفاوضات، أنه يعود أساسا إلى اتفاق البلدين على إعادة تأسيس اتفاقية شاملة للتبادل التجارى الحر بين الاتحاد الأوربي والجزائر، بعدما أعيد تشكيل اللجنة الجزائرية الفرنسية الاقتصادية المشتركة بصيغة جديدة مؤهلة لبحث جميع القضايا الاقتصادية والتجارية بين البلدين، وهي الاتفاقية التي اعتبر أنها لا تخدم مصلحة الفرنسيين في حال دخول الجزائر إلى المنظمة العالمية للتجارة.