الثلاثاء 29 سبتمبر 2020...12 صفر 1442 الجريدة الورقية

تورط مسئول كبير.. وثيقة مسربة تكشف الفاعل في حريق مطار مصراتة

خارج الحدود Screenshot_4
جانب من حريق مطار مصراتة في ليبيا

تعرضت صالة المغادرة بمطار مصراتة غرب ليبيا لحريق هائل قضى على معظمها. 


وقال شهود عيان إن الحريق شب بصالة المغادرة بالمطار، فيما لم تعلن أية جهة تفاصيل كاملة حول ملابسات الحريق. 
وأفادت مصادر مطلعة بحسب صحيفة "الساعة 24" أن إشعال النار بصالة المغادرة جرى بفعل فاعل، وذلك ردا على انتشار وباء فيروس كورونا بالمدينة غير ان مصدراً آخر توقع فرضية التماس كهربائي أو تواطئ جهة معينة على خلفية احراق الصالة وتعطيل الملاحة بالمطار.

وقالت بعض مواقع التواصل الاجتماعي إن الحريق نجم عن تفجير عبوة ناسفة في الصالة لإيقاف المطار عن استقبال المرتزقة السوريين وغيرهم الذين ترسلهم تركيا إلى ليبيا عبر مطارات مصراتة

اضافة اعلان

 

في ذات السياق تداول عدد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي وثيقة مسربة يعود تاريخها إلى ديسمبر الماضي موجهة من النائب بالمجلس الرئاسي أحمد معيتيق إلى رئيسه فايز السراج، يطالبه فيها بتعديل عقد صيانة صالة المغادرة بمطار مصراتة الدولي والمتعاقد عليه مع شركة الجمل للمقاولات العامة عقد رقم 2018/8 بقيمة إجمالية قدرها 840,488.00 , 7 دينار ليبي.


واعتبر "معيتيق" حينها بأن أهمية المشروع واحتياجات المطار لأعمال تنفيذ محطة ركاب متكاملة بدلا عن أعمال الصيانة، ويرى بحسب الكتاب المحرر باسمه وتوقيعه بأن يتم إصدار قرار من المجلس الرئاسي يوافق فيه لوزارة المواصلات بإبرام ملحق عقد للعقد رقم ( 2018/8 لمشروع صيانة صالة الركاب بمطار مصراتة بحيث يكون العقد إنشاء محطة ركاب متكاملة وبقيمة اجمالية لتنفيذ المشروع 7,435,000.00 دينار .

 

 وأعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض في ليبيا عن تسجيل حصيلة يومية قياسية بـ 226 إصابة جديدة و 10 وفيات خلال 24 ساعة.

 

 

وتستخدم تركيا مطارات وموانئ مصراتة المدنية والعسكرية في نقل المرتزقة والسلاح من تركيا إلى ليبيا.


ووصل عددهم إلى 20 ألفا من جنسيات مختلفة معظمهم من حملة الجنسية السورية المنخرطين في عصابات وتنظيمات إرهابية موالية لتركيا.