الثلاثاء 24 نوفمبر 2020...9 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

بالفيديو.. كرنفالات الخليج في العيد

خارج الحدود

زينب غريان


أصبحت دول الخليج واحدة من أكثر الوجهات السياحية في العالم، وخصوصا في أيام الأعياد، لما تقيمه تلك الدول من عروض كرنفالية مختلفة في المراكز التجارية والفنادق والمنتجعات والحدائق العامة.
اضافة اعلان

وتشبه تلك الاحتفالات الخليجية كرنفالات كبيرة -كما يصفها السياح الأجانب- وتتضمن مهرجانات ومسابقات وعروض مختلفة وخصوصا في الإمارات.


احتفالات الدوحة



وصف السياح الأوربيون بالدوحة أيام العيد بـ "المناسبة الجميلة" التي يقضون فيها أجمل الأوقات مع العروض التي تقدمها المنتجعات السياحية ومراكز التسوق، بهدف تعريفهم تقاليد العيد في الشرق،وهو ما أعربوا عن إعجابهم الشديد به.

الإعلانات عن أسعار تنافسية تتسع دائرتها في المواقع الإلكترونية والشوارع ووسائل الإعلام، بعناوين وتفاصيل مغرية، حيث حرصت جميع الأماكن السياحية والفنادق على إعلان عروض مختلفة تجذب المواطنين.



طبيعة السعودية


حسب صحيفة "الخليج أونلاين" السعودية فإن السياحة في دول مجلس التعاون الخليجي ترتفع في الأعياد، خاصة مع إعدادهم برامج سياحية ترغيبية يتم ترتيبها وفق خطط ممنهجة لتساعد في تطوير السياحة.

وتعتبر المناظر الطبيعية في المملكة العربية السعودية هي أبرز عامل جاذب للسياح في الأعياد، إلى جانب توجه الرحلات السياحية إلى مختلف المناطق التاريخية والطبيعية للاستمتاع بالأجواء الطبيعية، إلى جانب إخضاع فنادقها ومراكزها التسويقية لخدمة السياحة.



جغرافيا عمان


وتشتهر سلطنة عمان بتنوع جغرافي يبهر زوارها مما يجعلهم يحرصون على زيارة مناطقها السياحية والتي تشهد سياحة منتظمة بسبب امتلائها بالآثار والطبيعة الساحرة، بالإضافة إلى العروض الخاصة التي تقيمها الدولة.


عروض الكويت والبحرين



وتهتم الجهات المسئولة عن السياحة في البحرين والكويت بالترويج لعروض مبهرة، حيث تعرف الأخيرة بالبلد الغني بالفنون والموسيقى والتراث، والأماكن السياحية التي تجذب الباحثين عن قضاء وقت ممتع في عيد الأضحى.

وتشمل الخطط السياحية والترويجية للمدن والمنتجعات والبرامج السياحية حفلات فنية لكبار الفنانين العرب وهو ما يعتبر من أهم عوامل الجذب السياحي.