الإثنين 13 يوليه 2020...22 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

الصحة العالمية: الدول الفاشلة في تتبع المرض "لا عذر لها"

خارج الحدود كورونا
كورونا



قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس اليوم الاثنين إن تتبع مخالطي المصابين بفيروس كورونا هو الخطوة الأهم في مكافحة جائحة "كوفيد-19" وإن الدول التي تفشل في ذلك "لا عذر لها".

وحسب "رويترز" قال في إفادة صحفية "على الرغم من تحقيق العديد من الدول لبعض التقدم على المستوى العالمي في الواقع فإن الجائحة تزداد حدة".
وأضاف "كلنا نريد أن ينتهي هذا الأمر. كلنا نريد المضي قدما في حياتنا. لكن الحقيقة المرة هي أنها (الجائحة) لم تقترب حتى من نهايتها، وقال "معظم الناس لا يزالون عرضة للإصابة، فلا يزال أمام الفيروس مساحة كبيرة للتحرك".

ومضى تيدروس يقول إن دولا مثل كوريا الجنوبية تمكنت من احتواء المرض من خلال تتبع مخالطي حاملي الفيروس. وأضاف أن هذا كان ممكنا حتى في ظل أسوأ الظروف وهو ما فعلته منظمة الصحة العالمية عندما أوقفت تفشيا لإيبولا في شرق الكونغو وتتبعت 25000 مخالط يوميا في منطقة نائية تقاتل فيها نحو 20 جماعة مسلحة. وقال "لا غنى عن تتبع المخالطين. إذا قالت أي دولة إن تتبع المخالطين صعب فهذا عذر غير مقبول".

وفي خطوة سعت لها الولايات المتحدة أكثر الدول انتقادا لمنظمة الصحة العالمية، أعلن تيدروس أن المنظمة سترسل فريقا الي الصين في الأسبوع المقبل للتحقيق في أصول الوباء.