الخميس 26 نوفمبر 2020...11 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

الرئيس اللبناني يقبل استقالة دياب ويطالبه بالاستمرار في تصريف الأعمال

خارج الحدود ميشال عون
الرئيس اللبناني ميشال عون

قبل الرئيس اللبناني ميشال عون مساء اليوم الإثنين استقالة حكومة رئيس الوزراء حسان دياب وطلب منها الاستمرار بتصريف الأعمال إلى حين تشكيل حكومة جديدة.

اضافة اعلان



وقالت الرئاسة اللبنانية إن الرئيس عون شكر دياب والوزراء، وطلب منهم الاستمرار بتصريف الأعمال ريثما تشكل الحكومة الجديدة.



وكان رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب، قد قدم مساء الإثنين، استقالة حكومته إلى الرئيس ميشال عون، قائلاً "إن انفجار بيروت كان نتيجة الفساد المتفشي".



وأوضح حسان دياب بأن "منظومة الفساد أكبر من الدولة ونحن لا نستطيع التخلص منها، وأحد نماذج الفساد انفجار بيروت".



وكان رئيس الوزراء المستقيل قد صرح عقب انتهاء اجتماع للحكومة (تضم 20 وزيرا بينهم دياب)، في "السراي الحكومي" بالعاصمة بيروت، أن "الحكومة ستستقيل"، مشيرا إلى أن "القرار بالاستقالة جاء لتحمل المسؤولية".



وفي 4 أغسطس الجاري، قضت العاصمة اللبنانية ليلة دامية، جراء انفجار ضخم في مرفأ بيروت، خلف 163 قتيلا وأكثر من 6 آلاف جريح، وعشرات المفقودين، بحسب أرقام رسمية غير نهائية.



ووفق تحقيقات أولية، وقع الانفجار في عنبر 12 من المرفأ، الذي قالت السلطات إنه كان يحوي نحو 2750 طنا من "نترات الأمونيوم" شديدة الانفجار، كانت مصادرة ومخزنة منذ عام 2014.