الإثنين 28 سبتمبر 2020...11 صفر 1442 الجريدة الورقية

الاتحاد الأوربي يوافق رسميا على عملية عسكرية ضد المهربين بالمتوسط

خارج الحدود
صورة ارشيفية

أحمد علاء


أعلن الاتحاد الأوربي اليوم الإثنين موافقته على إطلاق عملية بحرية لوضع حد لأنشطة مهربي المهاجرين في البحر الأبيض المتوسط.

وتقضى هذه المهمة غير المسبوقة التي تحمل اسم "ناف-فور ميد" بنشر سفن حربية وطائرات مراقبة تابعة للجيوش الأوربية قبالة سواحل ليبيا التي باتت المركز الرئيسى لحركة تهريب المهاجرين، وتتطلب العملية موافقة الأمم المتحدة ولن يتم إطلاقها فعليا إلا في يونيو.
اضافة اعلان

وتم إقرار العملية رسميا بعد ظهر اليوم في بروكسل من قبل وزراء خارجية الاتحاد الأوربي الـ28 بعد اجتماع مع وزراء الدفاع.

وصرح وزير الدولة الفرنسى للشئون الأوربية هارلم ديزير أنه الهدف يكمن في "مكافحة الشبكات التي تأخذ المهاجرين إلى حتفهم".

وقال وزير الدفاع البريطانى مايكل فالون إن "البحرية الملكية تقوم حاليا بإنقاذ أرواح في البحر لكن علينا أيضا أن نتفق على تحركات لملاحقة عصابات المجرمين"، وافادت المنظمة الدولية للهجرة أن أكثر من 34500 مهاجر وصلوا إلى إيطاليا منذ مطلع العام فيما قتل أو فقد 1700 مهاجر، أي أكثر من نصف القتلى المسجلين في 2014 وعددهم 3300.