الجمعة 7 أغسطس 2020...17 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

أول رد من "تويتر " على قرصنة حسابات المشاهير والسياسيين.. ويوجه نداء عاجلا لمتابعيه

خارج الحدود تويتر
تويتر

في أول رد من موقع التغريدات القصيرة "تويتر" على قرصنة عدد كبير من حسابات المشاهير والسياسيين الكبار في الولايات المتحدة.

وأوقف موقع تويتر إثر عملية القرصنة الكبيرة التي تعرض لها أغلب الحسابات الموثقة من التغريد أو طلب منها تغيير الرقم السري لحين حل مشكلة الاختراق.

وقال تويتر: "نحن ندرك وقوع حادث أمني يؤثر على حسابات على منصتنا".

وأضاف: "أنهم يحققون في الأمر وأنهم سوف يتخذوا الخطوات اللازمة لإصلاح ما حدث للمنصة".

اضافة اعلان

 

جاءت أبرز الشخصيات التي تم اختراق حساباتها، الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، وجو بايدن نائب الرئيس الأمريكي السابق والمرشح الديمقراطي في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، والملياردير الأمريكي الديمقراطي مايك بلومبرج، ومغني الراب الأمريكي الشهير كاني ويست.

كما تعرضت حسابات مشاهير آخرين منها الحسابات الرسمية لعمالقة التكنولوجيا الأمريكية، بيل جيتس، وإيلون ماسك، وجيف بيزوس، وحساب شركة آبل وشركة أوبر، للاختراق أيضا، إذ طلبت الحسابات تبرعات عبر العملة الرقمية (بيتكوين).