الخميس 29 أكتوبر 2020...12 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

12 معلومة عن ثبات موقف مصر من القضية الفلسطينية تزامنا مع تهنئة السيسي للبحرين على خطوة السلام

أخبار مصر الرئيس عبد الفتاح السيسي1
الرئيس عبد الفتاح السيسي

أشرف سيد

أجرى الرئيس عبد الفتاح السيسي اتصالا هاتفيا بالشيخ حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين للتهنئة على خطوة السلام التاريخية التي قامت بها الشقيقة البحرين والتي ستفتح آفاق تحقيق السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط وكذلك التسوية الشاملة للقضية الفلسطينية. اضافة اعلان


وأعرب الشيخ حمد بن عيسى عن خالص تقديره وامتنانه لهذه اللفتة من الرئيس ولجهود الرئيس  لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة امتدادا للدور المصري التاريخي الرائد لنشر السلام في منطقة الشرق الأوسط.

وقال الرئيس السيسي عبر صفحته الشخصية: تابعت باهتمام بالغ البيان الثلاثي الصادر من الولايات المتحدة الأمريكية والبحرين وإسرائيل بشأن التوافق حول إقامة علاقات دبلوماسية بين مملكة البحرين وإسرائيل.

واضاف: إذ اثمن هذه الخطوة الهامة نحو إرساء الاستقرار و السلام في منطقة الشرق الأوسط وبما يحقق التسوية العادلة و الدائمة للقضية الفلسطينية.. أتقدم بالشكر لكل القائمين علي تنفيذ هذه الخطوة التاريخية. 

وجاءت أبرز المعلومات عن موقف مصر من القضية الفلسطينية كالتالي:


-  تلقى الرئيس السيسي مؤخرا اتصالا هاتفيا من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو تناولا خلاله تطورات الأوضاع على الساحة الإقليمية، وقد أكد الرئيس دعم مصر لأية خطوات من شأنها إحلال السلام بالمنطقة بما يحافظ على الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني ويتيح إقامة دولته المستقلة ويوفر الأمن الإسرائيلي، مثمنا الإعلان عن الإتفاق الإماراتي الإسرائيلي برعاية الولايات المتحدة باعتباره خطوة في هذا الاتجاه.

- الرئيس السيسي أكد أهمية عدم إقدام الجانب الإسرائيلي على اتخاذ إجراءات أحادية الجانب تقوض من فرص إحلال السلام، وخاصة الامتناع عن ضم أراض فلسطينية، وذلك بهدف إتاحة المجال لتضافر الجهود بين مختلف الأطراف الإقليمية والدولية لتحريك الجمود الحالي الذي تشهده القضية الفلسطينية، والدفع باتجاه استئناف المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وصولا لحل عادل وشامل للقضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين وفق المرجعيات الدولية، وتحقيق الأمن والسلام والازدهار لشعوب المنطقة. 

-  كما أكد الرئيس أهمية الالتزام بتفاهمات التهدئة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي فيما يتعلق بقطاع " غزة " في ضوء جهود مصر المتواصلة لتخفيف حدة التوتر بين الجانبين.

  - كما يؤكد الرئيس السيسي دائما على الثوابت الراسخة للموقف المصري تجاه القضية الفلسطينية، وكذلك الاستمرار في التنسيق الوثيق مع الأشقاء الفلسطينيين بهدف بلورة رؤية استراتيجية لتحقيق السلام العادل والشامل. 


-  ثبات الموقف المصري من القضية الفلسطينية وحل الدولتين وإقامة دولة فلسطينية على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

- جهود مصرية دؤوبة في كل ما يتعلق بالقضية الفلسطينية، بالتنسيق الوثيق مع الأشقاء الفلسطينيين، وذلك بهدف بلورة رؤية استراتيجية لإيجاد منافذ للتحرك الإيجابي لخلق المناخ المواتي لاستقرار الأوضاع على الأرض، وهو ما سيساعد على مواجهة التحديات والاضطلاع بالاستحقاق الرئيسي المتمثل في تحقيق السلام المنشود.

- العمل على توحيد الجهود في إطار أفق سياسي ومسعى متكامل يتعدى الحلول القاصرة والمؤقتة.

- موقف مصر الراسخ من القضية الفلسطينية المبني على ضرورة استئناف العملية التفاوضية، وفقاً للمرجعيات والقرارات الدولية ذات الصلة، وصولاً لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة على حدود الرابع من يونيو 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، ورفض مصر القاطع لأية إجراءات أحادية من شأنها الحيلولة دون ذلك.

- التأكيد دائما على استمرار الجانب المصري في تقديم كافة أشكال الدعم للقيادة والشعب الفلسطيني الشقيق.

 - كما تعمل مصر دائما على التخفيف من معاناة اللاجئين الفلسطينيين في المخيمات، وحشد المزيد من الدعم لوكالة "الأونروا" في ظل الأعباء والتحديات المالية التي تواجهها، بما يمكن الوكالة من الاستمرار في تقديم الخدمات للاجئين الفلسطينيين ويحفظ كرامتهم وفقاً لولايتها الأممية.

-  الارتباط الوثيق بين تحقيق التسوية الشاملة والعادلة للقضية الفلسطينية من جانب، وبين استعادة السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط ككل من جانب آخر، بما يسمح لشعوب المنطقة بمواجهة التحديات المشتركة الراهنة على شاكلة جائحة فيروس "كورونا" المُستجد، وكذا يحول دون دفع المنطقة نحو دائرة من العنف وتأجيج الإرهاب والتيارات المتطرفة.

- تناولت القمة الثلاثية الأردنية المصرية العراقية الثالثة في عمان بين الرئيس عبد الفتاح السيسي، وعاهل المملكة الأردنية الملك عبد الله الثاني، ورئيس وزراء العراق مصطفى الكاظمي، تطورات القضية الفلسطينية، حيث أكد القادة الثلاثة دعم الشعب الفلسطيني للحصول على كامل حقوقه المشروعة وفق قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة كما وجهت سها عرفات، أرملة الرئيس الفلسطينى الشهيد ياسر عرفات، التحية للرئيس عبد الفتاح السيسى، على موقفه من القضية الفلسطينية، وتابعت: "موقف الرئيس السيسى شجاع.. ولا خايف من أحد.. إحنا بنرفع راسنا على موقف الرئيس السيسى وجيش مصر الذى يعد من أقوى جيوش المنطقة. 

استطلاع رأى

هل تتوقع استمرار اقبال الناخبين علي التصويت في المرحلة الثانية؟