الإثنين 26 أكتوبر 2020...9 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

وزيرة البيئة تنفي زيادة رسوم التخييم.. وتؤكد: نقدم الدعم للبحوث العلمية

أخبار مصر وزيرة البيئة
وزيرة البيئة

آية مصطفى

أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة عدم زيادة رسوم التخييم بالمحميات الطبيعية بالمنطقة المركزية ومحميات سيناء والبحر الأحمر، حيث أن وزارة البيئة لم تقم بتغيير قيمة رسوم التخييم بالمحميات منذ سنوات، والقيم المعمول بها صادر بها قرار من السلطة المختصة منذ عام ٢٠١٧ وهي ٥٠ جنيها للفرد المصري فقط لا غير.

جاء ذلك رداً على ما تم نشره بالأمس حول قيام وزارة البيئة بمضاعفة قيمة رسوم التخييم بالمحميات الطبيعية بالمنطقة المركزية ومحميات سيناء والبحر الأحمر

وأكدت فؤاد أن ما تم نشره حول زيادة رسوم التخييم وتداوله ببعض المواقع غير صحيح ويخالف الحقيقة، خاصة فيما تم نشره حول قيام الوزارة بفرض رسوم على أعمال البحث العلمي داخل المحميات، حيث أن اعمال البحث العلمي التي تقوم بها المراكز البحثية المتخصصة يتم دخولها دون مقابل بناءا على الطلبات التي تقدم من تلك الجهات للوزارة، مشددة على أن الوزارة تقوم بتقديم الدعم المادي لتلك الجهات من خلال برتوكولات تعاون أو الدعم اللوجيستي خلال إجراء تلك الدراسات.

وأوضحت فؤاد أن ما تم نشره من تصريحات من قبل الشركات السياحية حول أنها تقوم بتنظيم برامج بحثية أو علمية داخل المحميات، فهي ليست صحيحة لعدم اختصاصها بممارسة هذا النشاط.

وشددت الدكتورة ياسمين فؤاد على دعم الوزارة لقطاع السياحة بقيمة ٥٠٪ لمحميات جنوب سيناء والبحر الأحمر، والتي يعمل بها عدد كبير من الشركات السياحية، وذلك تشجيعا للسياحة البيئية، أما المحميات المركزية، فبالرغم من قرار مجلس إدارة جهاز شئون البيئة في فبراير الماضي بزيادة رسوم دخول المحميات الطبيعية في المنطقة المركزية بقدر بسيط في إطار الحفاظ على الموارد الطبيعية، ولكن وزيرة البيئة قررت تأجيل تنفيذ هذا القرار نظرا للظروف الاقتصادية لجائحة فيروس كورونا المستجد التي تمر بها البلاد ودعما لقطاع السياحة والمواطنين.

ونوهت وزيرة البيئة بأن ما تم عرضه من الشركات السياحية على الوزارة هو إقامة فعاليات وهي أنشطة تجارية مسموح بها، ولم تقر الوزارة زيادة في رسومها، ووجهت فؤاد لجهاز شئون البيئة باتخاذ اجراءات جديدة في هذا الصدد ومنها ان تتقدم الشركات السياحية بطلباتها لاقامة الانشطة والفعاليات لقطاع حماية الطبيعة بجهاز شئون البيئة وسوف يتم دراسة الطلبات المقدمة من كل شركة على حدى، ويتم الرد عليها خلال اسبوع.

اضافة اعلان

 

واشارت الى انه يجب ألا يزيد عدد المجموعات الممارسة للنشاط عن ٤٥ فرد تنفيذا لقرارات رئيس الوزراء فيما يخص الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد كما وجهت بعرض الطلبات على اللجنة الفنية العليا المنوط بها دراسة القيم الحالية وتقديم تقرير مفصل عنها.  


واضافت ياسمين فؤاد ان الوزارة تسعى إلى ضمان استمتاع المواطنين بالمحميات الطبيعية مع الحفاظ على مواردها الطبيعية ، مؤكدة ان الوزارة قد اتخذت فى الفترة السابقة عدة اجراءات لتعافى قطاع السياحة ومقدمة كامل تفهمها للاوضاع الحالية التى يمر بها لقطاع السياحة الآن .   


واهابت وزارة البيئة بوسائل الاعلام تحري الدقة فيما يتم نشره من معلومات واستعدادها الكامل بالرد علي جميع المعنيين في جميع الحالات.

استطلاع رأى

هل تؤيد قرار الكاف تأجيل مباراة الزمالك والرجاء المغربي بسبب اصابات كورونا؟