الإثنين 30 نوفمبر 2020...15 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

شيخ الأزهر يرفض حملة الإساءة للرسول: لا نقبل أن يكون رموزنا ضحية مضاربة رخيصة

أخبار مصر FB_IMG_1603272535413
الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف

أكد فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف أن الفترة الحالية تشهد الزج بالإسلام في المعارك السياسية، مشيرا إلى أن الأزمة تكمن في الازدواجية الفكرية لدى القادة الذين يشنون حربا على الإسلام.اضافة اعلان


وقال شيخ الأزهر:"نشهد الآن حملةً ممنهجةً للزج بالإسلام في المعارك السياسية، وصناعةَ فوضى بدأت بهجمةٍ مغرضةٍ على نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم، لا نقبلُ بأن تكون رموزُنا ومقدساتُنا ضحيةَ مضاربةٍ رخيصةٍ في سوق السياسات والصراعات الانتخابية.

وأضاف شيخ الأزهر في تغريدة نشرها بثلاث لغات عبر صفحته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي: "أقول لمَن يبررون الإساءة لنبي الإسلام أن الأزمة الحقيقية هي بسبب ازدواجيتكم الفكرية وأجنداتكم الضيقة".

وتابع: "وأُذكِّركم أن المسئوليةَ الأهمَّ للقادة هي صونُ السِّلم الأهلي، وحفظُ الأمن المجتمعي، واحترامُ الدين، وحمايةُ الشعوب من الوقوع في الفتنة، لا تأجيج الصراع باسم حرية التعبير".

استطلاع رأى

هل تتوقع الإقبال على تركيب الملصق الإلكتروني بعد مد المهلة لأخر ديسمبر؟