الأربعاء 5 أغسطس 2020...15 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

البيئة توافق على إنشاء خط بحري للغاز بمحافظة بورسعيد

أخبار مصر
صورة أرشيفية

سلمى كحيل


وافقت وزارة البيئة على دراسة بشأن إنشاء خط بحرى بطول 220 كيلومترا وبقطر 26 بوصة لنقل الغاز الناتج من آبار ظهر البحرية إلى محطة المعالجة البرية وكابل التحكم البحرى وتركيب منصة التحكم البحرية والتابع لشركة بترول بلاعيم بمنطقة امتياز شروق البحرية – محافظة بورسعيد، وذلك بعد مراجعة وتقييم الدراسة والبيانات المقدمة بشرط الالتزام بجميع المواصفات والإجراءات التي وردت بالدراسة والالتزام بجميع الأسس والاشتراطات التي نص عليها القانون رقم 4 لسنة 1994 بشأن حماية البيئة ولائحته التنفيذية والمعدل بالقانون رقم 9 لسنة 2009 وتعديلاته بالقانون رقم 105 لسنة 2015.
اضافة اعلان

وتضمنت دراسة تقييم الأثر البيئى الالتزام بمسار خط الأنابيب والتخلص من مخلفات الصرف الصحى عن طريق تجميعها ومعالجتها بوحدة الصرف الصحى المتواجدة على الوحدة البحرية مع التأكد من مطابقتها للمواصفات القياسية للكود المصرى، وكذلك التخلص السليم من مياه الاختبار الهيدروستاتيكى بتجميعها ومعالجتها قبل التخلص منها بالبحر.

كما شملت الدراسة الالتزام وأخذ الاحتياطات اللازمة لحماية العاملين من الضوضاء الناتجة عن النشاط وكذلك الالتزام بعدم تجاوز الحدود القصوى لملوثات الهواء وضرورة الالتزام بصحة بيئة العمل وعوامل الآمان للعاملين وألا تزيد الحدود القصوى لمستويات الضوضاء عن الحدود المسموح بها والتخلص السليم من المخلفات القابلة للتحلل البيولوجى بما يتوافق مع الاشتراطات والإجراءات الواردة بالاتفاقية الدولية ماربول بشأن منع تلوث البحر من السفن.

واشترطت الوزارة التزام التخلص السليم والآمن بيئيًا من المخلفات الصلبة ومخلفات الزيوت والشحوم، مع الالتزام بالتوصيات الواردة بخطة الطورائ وإجراءات التصرف في حالات الحوادث وتدريب وتأهيل العاملين عليها بصفة دورية، وكذلك الإدارة السليمة للمخلفات الخطرة والالتزام باشتراطات الأمان والسلامة فيما يتعلق بالتداول والتخزين والنقل وكذلك وإعداد السجل البيئى وسجل للمخلفات الخطرة وجعله متاحا عند التفتيش البيئى، كما تلتزم الشركه بسداد التعويضات اللازمة عن الأضرار البيئية الناتجة عن أي تسريب في حالة حدوثه.