الأحد 9 أغسطس 2020...19 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

قانوني يوضح العقوبة المتوقعة على الفنانة عبير بيبرس المتهمة بقتل زوجها

حوادث المتهمه عبير بيبرس
المتهمه عبير بيبرس

علي الحكيم

علق الخبير القانوني أيمن محفوظ على واقعة اقدام الممثلة الشابة عبير بيبرس على قتل زوجها بطعنه بـ"رقبة زجاجة" داخل منزل الزوجية في البساتين خلال مشاجرة جمعتهما.

وقال "محفوظ" إنه واقعة قتل الممثلة لزوجها برقبة زجاجة اعتاد الزوج إهانتها وكان دائم الوحشية في تعامله مع زوجته بدائرة قسم البساتين فكان دفعها للاعتداء الزوج عليها نهاية مأساويه بقتله.

وأضاف "محفوظ" لفيتو:" حينما تكون العلاقة الزوجية بعيدة عن المودة والرحمة تحدث الجريمة الأسرية، وأن تقتل الزوجة زوجها وتتحول أنوثتها إلى وحش يقضي على حياة الزوج لا يجب تحميل كل العبء على الزوجة وانما لابد من بحث الواقعة فقد يكون الزوج احيانا شريك في جريمة قتله من خلال معاملته السيئة والجور علي حقوقها ليجبرها علي التفكير في الجريمة ".

اضافة اعلان

وتابع :" بتلك الواقعة فإن الزوجة كانت تحاول دفع عدوان الزوج لكنها تجاوزت حقوق الدفاع الشرعي وكان لاتقصد القتل وانما هي كانت تحاول ابعاد شروره عنها فانها تسال عن جريمة ضرب افضي الي موت وعقوبتها في حدها الاقصي سبع سنوات وتكون متجاوزة حدود الدفاع الشرعي فيجوز للمحكمة ان تنزل للعقوبة درجة وتستعمل الرأفة مع المتهمة لتكون العقوبة في حدها الأدني الثلاث سنوات وهذا ما أتوقع ما ستحكم به المحكمة ضد تلك الزوجة القاتلة". 

وكانت غرفة عمليات شرطة النجدة بالقاهرة تلقت بلاغا من أحد المستشفيات بوصول موظف مصاب بجرح طعني بالصدر وتوفي متأثرا بإصابته ، وعلى الفور انتقلت أجهزة الأمن.

وبإجراء التحريات تبين نشوب مشاجرة بين المجنى عليه وزوجته بسبب خلافات زوجية، قامت على إثرها الزوجة بطعنه بقطعة زجاج مما أسفر عن إصابته وتم نقله للمستشفى لتلقي العلاج وتوفي متأثرا بإصابته.

وبناء على إذن من النيابة العامة تمكن رجال المباحث من ضبطها وبمواجهتها اعترفت بارتكاب الواقعة بسبب خلافات زوجية.

وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق.