الثلاثاء 1 ديسمبر 2020...16 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

القصة الكاملة لسرقة فيلا محمود الخطيب بأكتوبر.. وأمن الجيزة يضبط المتهمين في 48 ساعة

حوادث بانر الاسعار 2020
محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي

أحمد سلامة

فى منطقة حى الأشجار بمدينة 6 أكتوبر خطط 3 عمال قص وتجميل الأشجار "جنايني" لسرقة فيلا محمود الخطيب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي بعد مراقبة الفيلا وتأكدوا من عدم تواجد أحد بداخلها ليسرقوا جميع متعلقاتها ثم يتصرفون في بيعها ليتمكنوا من توفير مبالغ مالية حتى يحتفلوا بعيد الأضحى المبارك مع أسرهم.

اضافة اعلان

 

فيلا محمود الخطيب
وتوجه أحد المتهمين إلى محل أدوات كهربائية واشترى صاروخًا كهربائيًا حتى يتمكن من تقطيع حديد أحد منافذ الفيلا، ثم تجمع المتهمون فى منطقة قريبة من فيلا محمود الخطيب وقاموا بإخفاء المعدات وظلوا يمارسون عملهم فى قص الأشجار حتى لا يشك أحد فيهم، وعقب غروب الشمس جلسوا جميعًا تحت شجرة بالقرب من الفيلا.


منتصف الليل
وعندما أشارت عقارب الساعة إلى الثانية عشرة منتصف الليل تسلل المتهمون داخل الفيلا من السور، ثم توجهوا للجهة الخلفية من الفيلا وقاموا بتقطيع حديد أحد منافذ فيلا محمود الخطيب وتمكنوا من الدخول وظلوا يبحثون عن مبالغ مالية أو مشغولات ذهبية لكن جميع محاولاتهم بالبحث فشلت.

 

 القبض على 3 متهمين بسرقة فيلا محمود الخطيب بأكتوبر

 

 

عيد الأضحى المبارك
وعقب الانتهاء من البحث عن مبالغ مالية ومشغولات ذهبية دون جدوى ظهرت على ملامحهم الفشل وضياع خطتهم ومجهودهم "فشنك"، فاقترح أحدهم بسرقة أى محتويات تكون ثمينة وخفيفة وصغيرة في الحجم وبالفعل استولوا على إكسسوارات حريمي وآي باد وهاتف محمول كاميرا ديجيتال ولاب توب وجهاز ريسيفر ثم فروا هاربين مقتنعين أنه لا أحد يتمكن من كشف جريمتهم، ثم باعوا أحد المسروقات وقاموا بتقسيمها فما بينهم حتى يتمكنوا من الاحتفال بعيد الأضحى المبارك مع أسرهم.

 

الساحل الشمالى
وفى صباح يوم الجمعة الماضي تفاجأ محمود الخطيب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي عقب عودته من الساحل الشمالى بصحبة أسرته بسرقة محتويات الفيلا وقام بإبلاغ شرطة النجدة بالجيزة، وعلى الفور انتقل رجال المباحث بمديرية أمن الجيزة لمكان الواقعة.

 

كاميرات المراقبة
وبالفحص تبين وجود قص حديد أحد منافذ الفيلا ووجود بعثرة في محتويات الشقة، وقام فريق من رجال المباحث بالتحفظ على كاميرات المراقبة بمحيط الفيلا لفحصها وتفريغها وتحديد هُوية المتهمين.

المتهمين بسرقة فيلا محمود الخطيب: "سرقناها علشان نعرف نعيد"


وعقب تفريغ كاميرات المراقبة تم تحديد المتهمين، وبإجراء التحريات تبين أن المتهمين الثلاثة يعملون فى قص وتجميل الأشجار "جنايني" وتم تحديد أماكن ترددهم.


ضبط المتهمين
وأمر اللواء محمود السبيلي مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة بتوجيه مأمورية مكبرة لأماكن ترددهم، وبالفعل تم نصب عدة أكمنة فى المناطق التى يترددون عليها وتمكن رجال المباحث من ضبطهم.

 

اعترافات المتهمين
وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة، مؤكدين أنهم انتظروا سفر أسرة الكابتن أثناء قضاء الإجازة الصيفية لتنفيذ خطتهم حتى فوجئوا بالقبض عليهم، مضيفين "سرقناها علشان نعرف نعيِّد".

وأضاف المتهمون في اعترافاتهم أنهم قاموا بكسر النافذة، وسرقة كاميرا ديجيتال ولاب توب، وآي باد، وجهاز ريسيفر.

 

 

حبس المتهمين
وأشاروا أنهم لم يعثروا على مقتنيات ثمينة، كما اتفقوا على تقسيم حصيلة المسروقات بينهم، وأرشدوا عن المسروقات والأدوات المستخدمة فى كسر النافذة.

 

إكسسوارات حريمي وهاتف محمول.. أبرز مسروقات فيلا محمود الخطيب

وتحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيقات التى أمرت بحبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.