الأحد 20 سبتمبر 2020...3 صفر 1442 الجريدة الورقية

الداخلية ترفض استلام إخطار وقفة «تيران وصنافير» أمام الوزراء

سياسة
وزارة الداخلية

محمد طلعت


توجه، اليوم السبت، وفد مكون من السفير "معصوم مرزوق" و"علي سليمان" المحامي عضو المكتب السياسي لحزب التحالف الشعبي والمحامي تامر جمعة والمهندس عبد العزيز الحسيني، إلى قسم السيدة زينب لإخطار وزارة الداخلية بالوقفة السلمية، يوم الأربعاء المقبل، أمام مجلس الوزراء احتجاجًا على إحالة اتفاقية تيران وصنافير للبرلمان.
وقال حزب التحالف الشعبي في بيان، إنه بعد مقابلة مأمور القسم إطلاعه على الإخطار والتحقق من شخوصهم وشخوص المحامين طلب منهم تسليم الإخطار لمديرية أمن القاهرة، على الرغم من إفهامه أن القانون ينص على إخطار القسم التابع له محل الوقفة إلا أنه قال إنه ينفذ التعليمات، وبالتوضيح أن القانون يعلو على التعليمات إلا أن الضابط تمسك بموقفه.
اضافة اعلان

وأضاف الحزب أنه اختصارًا للوقت توجه الوفد للمديرية وقبل وصوله للمديرية اتصل بهم المأمور وأبلغهم بأن يعودوا إليه لاتمام الإجراءات وعند عودتهم له أخد بياناتهم ووسائل الاتصال الخاصة بهم، وحين طلبوا منه استلام الإخطار وافق بعد إصرارهم على أن الاستلام أمر أساسي.
وأوضح البيان أنه بعد أن قبل الاستلام وخرج من المكتب ثم عاد لهم ثانية وأبلغهم بعدم إمكانية الاستلام ورغم إجراء حوار قانوني معه إلا أنه أكد لهم بأنه لن يستطيع الاستلام، وعليه قررت القوى الوطنية المشاركة إخطار وزارة الداخلية بالوقفة السلمية بإنذار على يد محضر.