الجمعة 7 أغسطس 2020...17 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

أزمة تواجه معسكر إعداد الحكام بسبب نسبة الـ 25% فى الفنادق

رياضة Screenshot_14
وجيه أحمد رئيس لجنة الحكام باتحاد الكرة

يوسف شعبان

بدأت بوادر أزمة تواجه إقامة معسكر إعداد الحكام للمشاركة فى إدارة مباريات الدوري الممتاز المقرر استئناف مبارياتها يوم 6 أغسطس المقبل، بعد توقف المسابقة منذ منتصف مارس الماضي، بسبب انتشار جائحة كورونا.
اضافة اعلان

وتكمن الأزمة فى عدم تلقي اتحاد الكرة أى ردود من الفنادق التي خاطبها لاستضافة معسكر إعداد الحكام، الذى من المقرر انطلاقه قبل استئناف مسابقة الدوري بـ15 يوماً، والذى سيضم 150 حكماً من حكام الدرجة الأولى تابعين لفروع اتحاد الكرة بجميع المحافظات.

 

وعلمت فيتو، أن بعض الفنادق تحفظت على استقبال هذا الكم الكبير من الحكام، فى ظل قرار رئاسة مجلس الوزراء، بألا تزيد نسبة الإشغال فى الفنادق على نسبة 25% من إجمالي الغرف الموجودة بالفندق، ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد، خاصة أن أغلب الفنادق فى القاهرة حالياً قد اقتربت بالفعل من هذه النسبة ولا توجد بها أماكن لاستقبال هذا الكم من الحكام.

 

وجيه أحمد يكشف تفاصيل معسكر إعداد الحكام لاستئناف الدوري 

 

واستغاث وجيه أحمد رئيس لجنة الحكام، برئيس اللجنة الخماسية عمرو الجنايني طالبا منه التدخل وإنهاء هذه الأزمة سريعاً، حتى يبدأ فى التجهيز لمعسكر إعداد الحكام، الذى سيستمر 15 يوماً قبل استئناف مسابقة الدوري يوم 6 أغسطس المقبل.

 

وينتظر رئيس لجنة الحكام أن يقوم رئيس اللجنة الخماسية بإنهاء هذه الأزمة، وإنهاء الاتفاق مع أحد الفنادق الأسبوع المقبل بحد أقصى لاستقبال معسكر إعداد الحكام.

 

وكان وجيه أحمد أعلن خضوع جميع الحكام الـ150 لتختبارات مسحة كورونا، قبل دخول المعسكر، حفاظاً على صحة وسلامة جميع عناصر المنظومة الكروية، وشدد على أن أى حكم سيتأكد إصابته بكورونا سيتم استبعاده فورا من معسكر الحكام حتى يكتمل شفاؤه من الفيروس.