الخميس 16 يوليه 2020...25 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

"نيران وصرخات و7 ضحايا".. حريق في مستشفى لمصابي كورونا بالإسكندرية

محافظات received_301947137860535

محمد علي وخالد الامير

استيقظت محافظة الإسكندرية اليوم الاثنين، على حادث مأساوي بنشوب حريق في تمام الساعة الخامسة ونصف فجرًا داخل غرفة عناية مركزة في مستشفى خاص بمنطقة محمد نجيب شرق المحافظة، خُصصت لعزل مصابي فيروس كورونا المستجد.

 

الحادث أسفر عن 7 ضحايا من بينهم سيدة، نتيجة اختناقهم، وقد انتقلت في خلال دقائق 5 سيارات إطفاء من قوات الحماية المدنية، وسيارات إسعاف، لنقل حالات المرضى إلى مستشفيات الصحة، وقد تبين من المعاينة الأولى أن الحريق بسبب ماس كهربائي في جهاز تكييف داخل جزء مخصص للعزل.

 

وعلى الفور انتقلت نيابة المنتزة بالاسكندريه ، لمعاينة أسباب الحريق ،تحت إشراف المستشار اشرف المغربي، المحام العام لنيابة المنتزه بالإسكندرية، معاينة موقع حريق مستشفي البدراوي الخاصة والذي نشب بقسم خاص لعزل مصابي فيروس كورونا المستجد،

 

حيث رجحت معاينة النيابة نشوب الحريق بسبب ماس كهربائي بجهاز التكيف والذي تسبب في امتداد النيران واشتعالها بالمستشفي والتي تسببت في وفاة 7 نزلاء مصابين بفيروس كورونا باختناق نتيجة تصاعد الادخنة. 

 

كما قررت النيابة، استدعاء مدير ومسؤولي المستشفى لسؤالهم، والتحفظ على ملف المستشفى بحي المنتزه أول وإحضاره إلى النيابة العامة، ومراجعة تراخيص الأمن الصناعي ومدى تطبيق إجراءات السلامة المهنية داخل المستشفى.


كما قررت النيابة استدعاء مسؤولي العلاج الحر بمديرية صحة بالإسكندرية لسؤالهم عن مدى صحة التراخيص الممنوحة للمستشفى ومنها السماح بإنشاء قسم لعزل مرضى كورونا، ونقل جثث الضحايا تمهيدا لدفنهم، وانتداب مصلحة الطب الشرعى للكشف وتشريح الجثث لبيان سبب الوفاة وفى حالة التعذر يتم مناظرة الجثث خارجيا.


كان فريق من النيابة العامة الي مكان الواقعة، انتقل الي مكان الواقعة لإجراء المعاينة وسؤال العاملين والمصابين بالمستشفي، وطلب التحريات وحسر الخسائر.


تلقي اللواء سامي غنيم، مدير امن الاسكندرية، اخطار من مأمور قسم شرطة المنتزة اول، يفيد بورود بلاغ بنشوب حريق هائل في احد المستشفيات الخاصة الموجوده بإحد العقارات السكنية بمنطقة بشر بشارع محمد نجيب دائرة القسم، وسط حالة من الفزع للعاملين بالمستشفى والمرضى الذين يعالجون بها.


علي الفور انتقل ضباط مباحث القسم الي مكان الواقعة وتوجه قوات من الحماية المدنية والدفع  ب٥ سيارات إطفاء للسيطرة على الحريق، ومنع امتداده بالمستشفى، وتوجهه سيارات الإسعاف لمكان الحريق لنقل المصابين والمرضى لأماكن أخرى.


وبالمعاينة والفحص أن الحريق اندلع في مستشفي خاصة، مخصصه لعزل وعلاج مصابي فيروس كورونا المستجد، بسبب حدوث ماس كهربائي، وأسفر الحادث وفاة 7 أشخاص بينهم سيدة من المصابين بفيروس كورونا نتيجة اختناقهم، وإصابة 7 اشخاص من طاقم المستشفي إداريين، تم نقل الجثث الي المشرحة وتحرر المحضر اللازم بالواقعة واخطرت النيابة التحقيقات.

 

من جانبه أكد محمد فراج شاهد عيان ، أن فى تمام الساعة الخامسة صباحا ، فوجئ أهالى المنطقة بسماع صوت شديد بداخل المستشفى ، مضيفا أنه تم الاستعانة برجال الأمن وسيارات الإطفاء لمحاولة السيطرة على الحريق ، وإنقاذ المرضى ومحاولة انزلهم .

 

واضاف ، أنه تم الاستعانة بسلم خشبى لإخراج المصابين والطاقم الطبى بداخل المستشفى واسعافهم من شرفات المستشفى ، مشيرا إلى أن أهالى المنطقة تقدموا بالكثير من الشكاوى والاستغاثات من قبل لم يصدر من مسئولى المستشفى من اهمال حقيقى فى نشر العدوى والقاء المخلفات الطبية خارج إطار المستشفى ولم يتحرك أحد من المسئولين لإنقاذ هذا الوضع.

 

وقال محمد سالم شاهد عيان ، أن الأهالى اخذوا فى إسعاف المصابين وكسر بوابات المستشفى ، ووضع السلم الخشبى لإنزال المرضى والطاقم الطبى على الرغم من تخوفهم من انتقال العدوى لهم .

 

 

فيما صرح الدكتور خالد عبد الغني وكيل وزارة صحة الإسكندرية أن تم نقل جميع حالات مرضي حريق مستشفى خاص في منطقة محمد نجيب إلى مستشفيات الصحة.

 



وأوضح ،ان عدد ضحايا حريق المستشفى 7حالات، وأن المستشفى كانت متخصصة لحالات الحجر الصحي لمصابي فيروس كورونا المستجد.

 

 


 

 

 

على الجانب الآخر انتقل اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية ، يرافقه الدكتورة جاكلين عازر نائب المحافظ على الفور لمستشفى البدراوي الخاصة بمنطقة سيدي بشر بشارع محمد نجيب ، لمتابعة تداعيات الحريق الذي اندلع بها صباح اليوم نتيجة ماس كهربائي ، والذي أسفر عن مصرع ٧ مرضى نتيجة اختناقهم ، وإصابة ٩ أشخاص آخرين. 

 



وكانت غرفة العمليات الرئيسية بالمحافظة  تلقت صباح باكر اليوم بلاغا بنشوب حريق هائل بأحد المستشفيات الخاصة ، وعلى الفور كلف محافظ الإسكندرية كافة الجهات المعنية بالانتقال لموقع الحريق واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة ونقل المرضى للمستشفيات الأخرى لتلقيهم العلاج اللازم.

 

 

 

نشاط في حركة السفن والبضائع والشاحنات بميناء الإسكندرية

وقد تمكنت قوات الدفاع المدنى بالإسكندرية من السيطرة على الحريق وتم الدفع  بـسيارات الإطفاء للسيطرة على الحريق، ومنع امتداده بالمستشفى ، وتوجهت سيارات الإسعاف لمكان الحريق لنقل المصابين والمرضى لأماكن أخرى ، وتم نقل الجثث إلى المشرحة وتحرير المحضر اللازم بالواقعة ، فضلا عن إخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيقات .