الخميس 2 يوليه 2020...11 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

«مهندسين» أسيوط تشيد بإنشاء قاعدة بيانات لذوي الإعاقة من الأعضاء

محافظات

إيمان عمار


أشادت نقابة المهندسين الفرعية بأسيوط، بقرار المهندس طارق النبراوي، نقيب عام المهندسين، بإنشاء قاعدة بيانات لذوي الإعاقة من المهندسين وأسرهم بكافة محافظات مصر، لتقديم كافة سبل الدعم لهم.

وأعرب المهندس عبد الحكيم عليان عبد العليم، رئيس النقابة الفرعية بأسيوط، عن سعادته بهذا القرار الداعم للمهندسين ذوي القدرات الخاصة وأسرهم، ومشيدًا بدور المجلس الأعلى للنقابة، وحرصه على أن تكون نقابة المهندسين من أوائل الداعمين لهؤلاء الأشخاص، وتلبية كافة متطلباتهم لدمجهم بالمجتمع، مشيرًا إلى أن ذلك يأتي في إطار اتخاذ الدولة لعام 2018، عامًا لذوي الإعاقة، والذين تقترب أعدادهم من 15 مليون نسمة في مصر.

وأكد المهندس الهيثم عبد الحميد نصر، أمين عام النقابة الفرعية بأسيوط، أن القرار هو رد لبعض حقوق المهندسين، منوهًا إلى النقابة الفرعية بأسيوط تقدم كافة الدعم لذوي الاحتياجات الخاصة من المهندسين وأسرهم، وتحرص على دمجهم داخل النقابة والحياة العامة، لإظهار طاقاتهم وقدراتهم كفئة منتجة ومساهمة في تنمية المجتمع بشكل أكثر فعالية، معتبرًا أن القرار هو بمثابة خطوة هامة في طريق تحقيق كافة آمال المهندسين وأسرهم ورفع المعاناة عنهم.

وأشارت المهندسة فاطمة عبد الحليم أحمد، مقررة اللجنة الاجتماعية والرحلات، إلى أن اللجنة الاجتماعية، تولي اهتمامًا خاصًا بذوي الاحتياجات الخاصة من منطلق إنساني وتربوي واجتماعي وثقافي، ليس من باب الرحمة والإحسان، بل لإدراكها أن المعاق إنسان قادر ولديه إمكانات بمستوى الشخص السليم، وأن إتاحة الفرصة له سوف تجعل منه إنسانًا ناجحًا وقادرًا على منافسة الأصحاء في كافة المجالات، وليست المجالات الهندسية فقط.

كان "النبراوي" قد كلف اليوم، المهندسة انتصار عباس بتشكيل لجنة بمعاونة عددًا من المهندسين لربط كافة اللجان والشعب في نقابة المهندسين بأهداف مبادرة "شموس لا تغيب.. بسمة أمل للأشخاص ذوى الإعاقة"، والتي انطلقت فعالياتها اليوم بالنقابة العامة.

استطلاع رأى

هل تتوقع التزام المحال والمقاهي بنسبة الـ25 % التى حددتها الحكومة؟