الثلاثاء 24 نوفمبر 2020...9 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

روب كارداشيان وبلاك تشينا.. تحدى الجميع من أجلها وخانته في النهاية

ثقافة وفنون

نور أبو شادي


تعتبر علاقة نجم تليفزيون الواقع الأمريكي الشهير روب كارداشيان مع خطيبته وأم ابنته الوحيدة بلاك تشينا علاقة مليئة بالمشكلات ومثيرة للجدل من بدايتها، حيث مرا بالكثير من المشكلات والفضائح معًا تسببت في جعلهم حديث مواقع التواصل الاجتماعي.اضافة اعلان


ففي بداية الأمر عندما أعلن "روب" ارتباطه العاطفى بحبيبته "بلاك" في شهر يناير عام 2016، أدى ذلك إلى نزاع عائلي بين أفراد عائلته وشقيقته، حيث إن "بلاك هي زوجة النجم "تيجا" السابقة، والذي كان وقتها حبيب لشقيقة "روب" الصغرى النجمة كايلي جينر، وحدثت الكثير من المشكلات بين الأشقاء، مما جعل شقيقته الكبرى كلوي كارداشيان وتطرده من المنزل ليستسلم هو للأمر ويجمع اغراضه ويذهب للعيش من حبيبته.

وبعد ذلك في شهر يوليو من نفس العام أعلن "روب" البالغ من العمر 30 عامًا انفصاله عن حبيبته "بلاك" البالغة من العمر 28 عامًا بسبب رسالة نصية مشبوهة على هاتفها المحمول وهو ما أثار غضبه ودفعه إلى طلب الانفصال وإنهاء العلاقة بينهما، وأكد وقتها مصدر مقرب منهما أن الرسالة كانت من صديقها السابق مطرب الريجا "راك سيتي"، وكانت تتحدث عن حمل "بلاك" وتحتوي على ألفاظ جنسية، وهو ما أثار غضب "روب"، وجعله يطلب الانفصال ومسح جميع صورها معه على حسابه بموقع الإنستجرام.

ولكنهما في نفس الشهر عادا إلى بعضهما مرة أخرى حيث كانا ينتظران طفلتهما الأولى، وأعلنا خطبتهما وتصالحت "بلاك" مع شقيقات "روب" وأصبحوا خرجون معًا وتحسنت علاقتهما ببعضهما، ولكن لم تستمر حياتهما بشكل سعيد كثيرًا، حيث إنه بعد ولادة "بلاك" لطفلتهما الأولى "دريم" قررت ترك "روب" بدون أي مقدمات واخذ طفلتها معها، مما جعل "روب" يدخل في حالة من الحزن الشديدة، وقال روب وقتها أن "بلاك" تركته وأخذت الطفلة، وأكدت بدورها هي الأخرى تركها له بسبب عدم استطاعتها تغيير طباعة وأنها سئمت منه.

وفي نفس الفترة قام أحد قراصنة الإنترنت باختراق حساب "بلاك" لى موقع التواصل الاجتماعي إنستجرام ونشر بعض الصور لها، ومحادثات تظهر نيتها مع خطيبها "روب" وعائلة "كارداشان" كلها، نشر محادثة ظهرت فيها "بلاك" وكانت تتحدث عن نيتها لترك خطيبها "روب" وأنه شخصية كسولة وسمين وغير آمن، وهو ما حدث بالفعل، حيث نشر "روب" فيديو قال فيه إن خطيبته تركته وأخذت طفلتهما "دريم" معها، وأنه حزين للغاية أنه أصبح جزءا من خطتها الشريرة.

وقام المخترق بنشر بعض الصور الأخرى التي تظهر فيها "بلاك" وهي تحاول استخدام لقب عائلة "كارداشيان" للشهرة ولا تحب "روب" في يوم ما بل كانت تحاول استغلال اسم عائلته من أجل الشهرة والمال، وأنها كانت تحاول استفزاز حبيبها السابق تيجا، والذي هو الآن حبيب نجمة تليفزيون الواقع كايلي جينر، شقيقة "روب"، مما سبب صدمة للجميع وقتها وأكد الجميع أنهما بعد تلك المشكلة بالتحديد لن يعودا إلى بعضهما مرة أخرى.

ولكنهما خيب الثنائي توقعات الجميع من جديد وعادا إلى بعضهما من جديد بعد يومين فقط من تلك المشكلة، حيث تصالحا من جديد وعادا للعيش معًا مرة أخرى، ولكن في هذه المرة خسر "روب" البالغ من العمر 29 عامًا تأييد شقيقاته الثلاثة كيم وكلوي وكورتني كارداشيان، حيث رفضوا تمامًا عودته لها بعد كل ما فعلته وكل ما ظهر منها، وكن ذلك في شهر ديسمبر الماضي 2016.

ومن الواضح أن "روب" عاد إليها لينتقم لكل ما فعلته به ويتربص لكل حركة تقوم بها حيث ظهر مساء أمس يوم الأربعاء وقد نشر من خلال حسابه الشخصية بمواقع التواصل الاجتماعي إنستجرام وتويتر مجموعة من الصور الفاضحة لخطيبته السابقة "بلاك"، واتهمها بالخيانة وتعاطي المخدرات، مما جعل الحرب تشتعل بينهما من جديد، حيث نشر "روب" صور "بلاك" في أحضان رجل آخر، وكتب أنها أرسلت له هذه الصور، وأنها تواعد أشخاصا آخرين لكي تعذبه ووصفها بـ"أنها شخص مجنون" تفعل ذلك بدلا من قضاء وقتها مع ابنتها الصغيرة، كما اتهمها بتعاطي المخدرات وإدمان الكحول.

وارفق "روب" فيديو للنجمة "بلاك" وهي تخونة مع شخص آخر بالإضافة إلى بعض الصور لها على سريره مع أشخاص آخرين، وارفق فيديو آخر لها بعد إجراء عملية جراحية وكتب: "يتساءل الجميع كيف خسرت بلاك تشاينا وزنها الزائد بعد الولادة، وهي لم تبلغ أحد أنها قامت بعملية جراحية للتخلص من هذا الكم من الكيلوجرامات وأنا تحملت كافة المصاريف لنحتفل بذكرى السنوية لخطبتنا، وظللت بجانبها طوال الوقت، ثم ماذا فعلت تركتني أنا وطفلتي من أجل رجل آخر".

ولكن لم تتوقف "بلاك" مشاهدة ما يحدث لها، حيث أبلغت عن حساب "روب" على الإنستجرام وقالت إنه ينشر صورا عارية لها مما جعل الحساب يتعطل ويتوقف، وردت أيضًا عليه بأنه هو الآخر كان يضربها بشكل مستمر وقاس ويسيء معاملتها، مما جعلها ذلك تقرر تركه منذ أيام حيث كتبت على حسابها الشخصي على الإنستجرام "أعيش بمفردي وسعيدة"، واتهمته أيضًا بخيانتها قائلة "روب اتركني وشأني، فقد خنتني مع فتيات لا يمكنني عدهم حتى".

ولم يكتف "روب" بعد إغلاق وتعطيل حسابه على الإنستجرام، بل نقل حربه إلى حسابه على تويتر وأكد أنه أحب "بلاك" كثيرًا وأنه كان يعاملها كزوجته ويحاول أن يحسن من طباعها وتصرفاتها ولكنها كانت تخونه حتى تعذبه وترى معاناته، ومن ناحية أخرى بعد كل ذلك لن يعاقب النجم "روب قانونيًا لنشره صور "بلاك" وهي عارية، وذلك لأنها قامت بعمل إعجاب للصور، ولن تستطيع الاتجاه للشرطة.